تظاهرة سلمية بالبصرة.. ومتطوعون يرممون الأملاك العامة

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تظاهر العشرات من العراقيين مساء الثلاثاء أمام مبنى ديوان محافظة #البصرة احتجاجاً على أزمة الخدمات وتلوث المياه والفساد المستشري في المحافظة.

وشرعت القوات الأمنية بتوفير الحماية الكافية للمتظاهرين بعد أسبوع دامٍ شهدته المحافظة، خلّف 15 قتيلاً بين المتظاهرين و100 جريح جرّاء إطلاق النار عليهم والاختناقات الناتجة عن الغاز المسيل للدموع. كما شهدت محافظة البصرة مؤخراً حرق العديد من مقار الحركات والأحزاب السياسية إضافة إلى المباني الحكومية، فضلاً عن القنصلية الإيرانية في المحافظة.

وفي سياق متصل، تطوّع عدد من الناشطين الثلاثاء لتنظيف الشوارع الرئيسية وصبغ جدرانها التي كانت شاهدة على الاحتجاجات الأسبوع الماضي.

وقال حيدر سبع، أحد المشاركين في هذه الحملة، لـ”العربية.نت”: “هناك متطوعون يقومون بتنظيف وصبغ أرصفة الشارع التجاري وتقاطع الجمهورية وسط البصرة”، مشيراً إلى وجود مجموعة أخرى من المتطوعين تعمل في شارع الفراهيدي والشارع القريب من مبنى المحافظة.

كما أكد سبع أن مجموعة ثالثة من المتطوعين تقوم بترميم “كرفانات” المرور والنجدة “التي تم تخريبها من قبل المندسين من أحزاب السلطة”، على حد قوله.

في سياق آخر، تنسّق مجموعات أخرى من أجل تنظيم وقفة احتجاجية سلمية للضغط على الحكومة لتوفير الخدمات.

يذكر أن اللجنة الأمنية في مجلس محافظة البصرة كانت قد أعلنت عن تعيين الفريق الركن رشيد فليح بدلاً من جميل الشمري لمنصب قيادة عمليات المحافظة، بعد مطالبة أهالي البصرة بإقالة الشمري.
افتتاح قنصلية إيرانية جديدة في البصرة

من جهة أخرى، وصل السفير الإيراني في العراق، إيرج مسجدي، إلى محافظة البصرة لافتتاح المبنى الجديد للقنصلية بعد حرق المبنى القديم من قبل المحتجين الأسبوع الماضي.

وقال مسجدي خلال مراسم افتتاح قنصلية بلاده إن “الاعتداء الذي تعرضت له القنصلية لن يؤثر على العلاقات بين البلدين بحكم المشتركات الكثيرة بينهما”. وأشار إلى أنه “في الوقت الحاضر لم يتم توجيه الاتهام لأي جهة في قضية إحراق القنصلية”، لافتاً إلى أن “هذا من واجب المسؤولين العراقيين”.

وقد شارك محافظ البصرة أسعد العيداني إلى جانب السفير الإيراني ومسؤولين عراقيين آخرين في افتتاح مقر القنصلية الجديد الواقع قرب القصور الحكومية في شارع الكورنيش، والذي كان محلاً لإقامة القنصل الإيراني خلال العهد الملكي.

 

المصدر بغداد – حسن السعيدي

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً