استمع لاذاعتنا

جونسون يستأنف مهامه “يوم الاثنين” بعد تعافيه من كورونا

يعتبر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الذي شخصت إصابته أواخر مارس الماضي هو،رئيس الحكومة الوحيد في العالم المصاب بـفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

أكد مصدر حكومي بريطاني، مساء السبت، أن رئيس الوزراء بوريس جونسون أبلغ وزراءه أنه سيستأنف مهامه الاثنين بعد تعافيه من فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

وأوضح متحدث باسم رئاسة الحكومة البريطانية أن رئيس الوزراء بوريس جونسون سيعود لعمله يوم الاثنين المقبل.

وكان جونسون يتعافى من إصابته بفيروس كورونا في منزله الريفي بعدما أمضى 3 أيام في وحدة للرعاية الفائقة مطلع أبريل ، ولكن رئيس الوزراء المحافظ (55 عاما) لم يعد إلى عمله فورا، بل يمضى فترة نقاهة، وينيب عنه وزير الخارجية، دومنيك راب.

وتتزايد الانتقادات لحكومة جونسون مع استمرار ارتفاع عدد الوفيات بمرض “كوفيد-19″ في المملكة المتحدة، والإغلاق المفروض على الصعيد الوطني قبل شهر.

وتجاوز عدد وفيات الأشخاص الذين تأكدت إصابتهم بفيروس كورونا في المستشفيات البريطانية الـ20 ألفا، مما يجعلها خامس دولة تصل إلى هذه العتبة القاتمة.

وتقول الحكومة إن 20319 شخصا مصابا بـ”كوفيد-19” لقوا حتفهم في المستشفيات البريطانية، بزيادة 813 عن اليوم السابق.

ولا يشمل العدد الوفيات في دور رعاية المسنين، والتي من المحتمل أن يبلغ عددها الآلاف.

ومنذ بداية تفشي الوباء في بريطانيا، وجهت أصابع الاتهام إلى حكومة جونسون بالتأخر في اتخاذ الإجراءات اللازمة، وظلت هذه الانتقادات مسترة، مع تزايد أرقام الضحايا.