الجمعة 4 ربيع الأول 1444 ﻫ - 30 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حالة تأهب قصوى.. الصينيون يعانون من ارتفاع قياسي في درجات الحرارة

سجلت عدة مناطق في الصين، بما في ذلك مدينة تشونغتشينغ الرئيسية في جنوب غرب البلاد، درجات حرارة تجاوزت 40 درجة مئوية السبت في الوقت الذي واصل فيه مكتب الأرصاد الجوية في البلاد فرض حالة التأهب القصوى في مواجهة موجة من الحرارة الشديدة.

وفي إقليم تشجيانغ، الذي يضم العديد من المصانع، قال مسؤول في الأرصاد الجوية إن الإقليم الواقع في الشرق حطم الرقم القياسي السابق لعدد الأيام الحارة هذا العام، إذ تجاوزت الحرارة 35 درجة مئوية خلال 31 يوما و38 درجة خلال 16 يوما.

وإلى جانب تشونغتشينغ، التي شهدت درجات حرارة وصلت إلى 42.1 درجة مئوية السبت، كانت أقاليم هوبي وهونان وشاندونغ وآنهوي وشينجيانغ وجيانغشي وفوجيان من بين الأقاليم والمناطق التي تجاوزت فيها درجات الحرارة 35 درجة.

وبدا أن عاصفة رعدية ساعدت شنغهاي على تجنب تحطيم الرقم القياسي الخاص بها، وهو 40.9 درجة مئوية، اليوم السبت، على الرغم من أن الكثير من سكان المركز التجاري وعددهم 25 مليون نسمة ما زالوا يشكون التعب من موجة الحر المستمرة.

قال شين فينج مينج (70 عاما) “الأمر أشبه بكونك في قدر بخاري، الجو حار حقا…حتى لو لم تكن تتجول بالخارج، فسوف ينتهي بك الأمر غارقا في العرق”.

وقال هوانج يي (45 عاما) الذي يعمل في ميناء للحاويات “ذهبت إلى العمل وتجولت في الأرجاء…لمدة ساعة واحدة فقط، لكن ملابسي وسروالي كلها ابتلت نتيجة العرق المفرط. مقارنة بالسنوات السابقة، درجة الحرارة هذا العام مرتفعة للغاية”.

وأفاد مكتب الأرصاد الجوية في شنغهاي السبت أن المدينة مرت هذا العام بنحو 40 يوما تجاوزت فيها درجات الحرارة 40 درجة مئوية، وبلغت ذروتها حتى الآن في 13 يوليو تموز عند 40.9 درجة.

وحذر مكتب الأرصاد الجوية في الصين الأسبوع الماضي من أن متوسط درجات الحرارة في البلاد ارتفع بسرعة أكبر بكثير من المتوسط العالمي على مدى السبعين عاما الماضية وسيظل “أعلى بكثير” في المستقبل مع تزايد تحديات تغير المناخ.

    المصدر :
  • رويترز