الجمعة 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 7 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حرب أهلية تهدد أمن العراق.. "التنسيقي" يرد على الصدر ويدعو للتظاهر

دعا الإطار التنسيقي في العراق أنصاره إلى التظاهر يوم غد الإثنينـ وذلك ردا على دعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لأنصاره بـ”ثورة إصلاح”.

وتعيد الدعوة العراق إلى حافة الاقتتال الأهلي، الذي انخفض منسوب القلق منه تفجره بعدما تراجع “الإطار التنسيقي” عن دعوة مماثلة أمس السبت.

ودعا الإطار التنسيقي، الذي يتشكل من قوى موالية لإيران، إلى التظاهر السبت لكنه تراجع عن القرار في ظل مخاوف من اقتتال أهلي وسط دعوات محلية وإقليمية ودولية لمعالجة الأزمة بالحوار.

وجاءت دعوة “التنسيقي” في أعقاب تغريدة للزعيم الشيعي الصدر طالب فيها أنصاره باستكمال تحرير البلاد من الفساد، بعد أن تحررت المنطقة الخضراء في التحرك الأول.

ويشير الصدر إلى اعتصام أنصاره في البرلمان الذي يقع داخل المنطقة الخضراء المحصنة، للحيلولة دون انعقاد المجلس وتمرير مرشح “التنسيقي” محمد شياع السوداني لرئاسة الوزراء.

ولبى عراقيون دعوة الصدر وتوافدوا بالمئات إلى مقر الاعتصام، ما يرفع من منسوب الخطر بوقوع مصادمات بين الفرقاء في البلاد.

والعراق بلا حكومة منذ 9 أشهر بعد أن تعقد المشهد السياسي في أعقاب أجهاض الإطار التنسيقي محاولات الصدر لتشكيل حكومة أكثرية.

ويواصل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مهامه لتصريف الأعمال لحين انتخاب رئيس للبلاد وتشكيل حكومة.