الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حماس تندد: قصف مخيم النصيرات حلقة جديدة من "حرب الإبادة" الإسرائيلية

نددت حركة “حماس”، بالعملية العسكرية الإسرائيلية بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة، واصفة إياها بـ”حلقة جديدة من حلقات حرب الإبادة الصهيونية” ضد الشعب الفلسطيني.

والخميس، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي إطلاق عملية عسكرية “مباغتة” وسط قطاع غزة.

وقالت “حماس”، في بيان، إن “القصف المكثّف على الأحياء السكنية في مخيم النصيرات، والذي يأتي ضمن عملية عسكرية أعلن جيش الاحتلال الفاشي عن تنفيذها في المنطقة الوسطى من قطاع غزة، والمكتظة بالنازحين من مختلف مناطق القطاع؛ حلقة جديدة من حلقات حرب الإبادة الصهيونية ضد شعبنا الفلسطيني”.

وأوضحت أن المخيم “يتعرض منذ يومين لهجمة همجية طالت المرافق المدنية ومنازل المواطنين، وأسفرت عن عشرات الشهداء والجرحى”.

وشددت الحركة الفلسطينية على أن العملية الإسرائيلية تعد “تعبيرا جليا عن التجاهل الصهيوني لكافة القرارات والمطالبات الدولية والقضائية بوقف حرب الإبادة الإجرامية على قطاع غزة”.

وقالت إن العمليات العسكرية الإسرائيلية تتم “بغطاء كامل من الإدارة الأمريكية المستمرة في إمداد جيش الاحتلال الصهيوني المجرم بكافة وسائل الدعم العسكري والسياسي، والحماية من الملاحقة القضائية الدولية”.

وطالبت الحركة، المجتمع الدولي والأمم المتحدة، “بالعمل فوراً على حمل العدو” الإسرائيلي على وقف عدوانه.

ولفتت إلى أن العدوان الإسرائيلي يهدف “إلى تدمير البُنَى التحتية وكل صور الحياة المدنية، وتنفيذ أبشع المجازر بحق المدنيين العزل، بعد أن عجز عن تحقيق أي إنجاز عسكري على الأرض”.

    المصدر :
  • وكالات