السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

خالد مشعل يصف استشهاد أبناء هنية بأنه نقطة تحول في المعركة الفلسطينية

في كلمة مؤثرة ألقاها مساء أمس الخميس، 11 نيسان/أبريل 2024، وصف خالد مشعل، رئيس حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الخارج، استشهاد أبناء وأحفاد إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي للحركة، بأنه نقطة تحول هامة في المعركة الفلسطينية.

وأكد مشعل خلال العزاء أهمية استمرار النضال والصمود في وجه التحديات والظروف الصعبة التي يواجهها الشعب الفلسطيني.

واعتبر مشعل، أن استهداف الاحتلال لأبناء هنية، بمثابة “إفلاس”، متوقعًا أن يكون استشهادهم دليلًا على قرب نهاية الحرب الإسرائيلية على غزة.

وقال مشعل “في حرب 2008، استشهد نزار ريان، ثم بعده سعيد صيام، قلت آنذاك لقد انتهت الحرب، كان استشهادهما علامة على إفلاس العدو وأنه يبحث عن مخرج”.

وأضاف “وأزعم، رغم أن هذه المعركة منذ 6 أشهر، ترجل فيها شهداء عظام من القادة وأبناء الشعب، أن استشهاد أولاد وأحفاد إسماعيل هنية علامة فارقة ونقطة تحول في هذه المعركة وستعجل نهايتها، وستعجّل تراكم الغضب العالمي على هذا الكيان الوحشي”.

كما اعتبر أن استشهاد أبناء زعيم الحركة، بمثابة وسام شرف له، فضلا عن كونه فخرًا لهنية وللحركة، قائلًا “هذا تأكيد على أن الكوادر والأبناء كلهم يتسابقون للشهادة”.

والأربعاء، استشهد 3 من أبناء هنية وعدد من أحفاده جراء استهداف مركبتهم بقصف إسرائيلي في مخيم الشاطئ، في أول أيام عيد الفطر.

    المصدر :
  • الجزيرة