الخميس 21 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

خبير عسكري: زمن ليّ الذراع قد مضى.. والمقاومة على أول طريق التحرير

قال الخبير العسكري اللواء فايز الدويري إن كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) لم تستعد قوتها التي خسرتها خلال الفترة الماضية كما يتحدث الجيش الإسرائيلي وإنما أعادت تنظيمها لأنها لم تخسرها على النحو الذي يروج له الاحتلال.

ورجح الدويري خلال تحليل للمشهد العسكري في غزة أن جيش الاحتلال سيجبر على إعادة الانتشار والتموضع خلال الأيام المقبلة استجابة للخطط الدفاعية التي تطبقها المقاومة بما يحفظ لها كل طلقة وكل مقاتل.

وأضاف في حديثه للجزيرة “إننا إزاء معركة ضارية، ولا يوجد من يمكنه لي ذراع المقاومة رغم التدمير والتهجير الذي لحق بالمدنيين والممتلكات”، وقال إن ما يجري حاليا هو رسالة للولايات المتحدة وللجميع بأن “زمن لي الذراع قد مضى وأننا على أول طريق التحرير”.

وفي آخر المستجدات ردت حركة حماس على تصريحات مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان بشأن الضغط على الحركة للقبول باتفاق بوقف النار في غزة، مؤكدة أن إسرائيل هي التي تهربت من المفاوضات.

كما قالت الحركة، الثلاثاء، إن إسرائيل هاجمت رفح بدلا من الرد على الوسطاء.

وكان سوليفان دعا، أمس الاثنين، إلى الضغط على حركة حماس للعودة إلى طاولة التفاوض والموافقة على الاتفاق.

كما قال خلال مؤتمر صحافي “لا نعتقد أن ما يحدث في غزة إبادة جماعية. لقد سجلنا رفضا قاطعا لهذا الافتراض”.

وجدد سوليفان التعبير عن موقف واشنطن المعلن بشأن اجتياح مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، قائلا إن أي عملية عسكرية كبيرة تنفذها إسرائيل هناك “ستكون خطأ”.

كما قال المسؤول الأميركي إن “وقف إطلاق النار ممكن غدا إذا أطلقت حماس سراح المحتجزين الإسرائيليين”.

    المصدر :
  • الجزيرة
  • رويترز