دبلوماسيو واشنطن يغادرون موسكو

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

غادر الدبلوماسيون الأميركيون، الذين طردتهم روسيا ردًا على إجراء مماثل من موسكو بحق 60 دبلوماسيًا روسيًا، إثر قضية سكريبال، صباح الخميس سفارتهم في موسكو عائدين إلى الولايات المتحدة، وفقًا لوكالة “فرانس برس”.

وغادر عشرات الدبلوماسيين الأميركيين وعائلاتهم السفارة باكرًا في الصباح في 3 حافلات وباص صغير متوجهين إلى مطار في العاصمة الروسية، في اليوم الأخير الذي حددته لهم السلطات الروسية لمغادرة البلاد.

وكانت واشنطن أعلنت طرد 60 دبلوماسيًا وأغلقت القنصلية الروسية العامة في سياتل في إطار إجراءات الرد بعد تسميم العميل الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا في الرابع من مارس في بريطانيا.

وتشمل إجراءات الطرد المنسقة تأييدًا للندن، التي تتهم موسكو بالوقوف وراء عملية التسميم، أكثر من 140 دبلوماسيًا روسيًا في أوروبا وأميركا الشمالية وأوكرانيا وحتى في أستراليا.

 

المصدر سكاي نيوز

شاهد أيضاً