الخميس 9 شوال 1445 ﻫ - 18 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

رغم دفاعه عن إسرائيل.. مسؤول بريطاني يدعو إلى "وقف فوري لإطلاق النار" في غزة

دافع نائب رئيس الوزراء البريطاني أوليفر داودن، اليوم الثلاثاء عما وصفه بـ”حق إسرائيل في حماية نفسها” في ظل تنامي التوترات بينها وبين أكبر داعميها، لكنه دعا إلى “وقف فوري لإطلاق النار” في غزة لأسباب إنسانية.

وذكر داودن أن الحكومة البريطانية تدعو إسرائيل “باستمرار” إلى الالتزام بالقانون الإنساني الدولي، وأثارت أيضا مخاوف بشأن توصيل المساعدات إلى غزة حيث تتفاقم أزمة إنسانية بعد أشهر من القتال.

وقال لرويترز في مقابلة في سول حيث كان يحضر قمة عن الديمقراطية تدعمها الولايات المتحدة “لهذا السبب ندعو إلى وقف فوري لإطلاق النار للسماح بدخول تلك المساعدات والأهم من ذلك تحرير الرهائن”.

جاءت تصريحات داودن ردا على سؤال عن التوتر بينحكومة الاحتلال الإسرائيلي وأكبر حلفائها في الولايات المتحدة بشأن طريقة تعامل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مع الحرب وخاصة الاجتياح العسكري المتوقع لرفح آخر مكان آمن نسبيا للفلسطينيين في القطاع الصغير المكتظ بالسكان.

وحذر الرئيس الأمريكي جو بايدن نتنياهو أمس الاثنين من أن عملية إسرائيلية في رفح ستؤدي إلى زيادة الفوضى في غزة، واتفقا على أن تجتمع فرق من الجانبين في واشنطن لبحث الأمر.

وشدد داودن على دعمه لحكومة الاحتلال الإسرائيلي، قائلا إن هناك خطرا من أن العالم ينسى أهوال السابع من أكتوبر تشرين الأول حين شنت حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) هجوما تقول إسرائيل إنه أسفر عن مقتل حوالي 1400 شخص.

وتابع قائلا “ما زلت أؤيد حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، ليس فقط من أجل إسرائيل، لكن أعتقد أنه يتعين علينا أيضا في جميع أنحاء العالم مواجهة هذا النوع من الهمجية”.

وأضاف “لكن سأقول في المقابل لإسرائيل إنها بحاجة إلى إبداء ضبط النفس والتناسب في الطريقة التي يمضون فيها في الحرب المشروعة على حماس”.

    المصدر :
  • رويترز