روحاني يحذر واشنطن مجدداً.. وظريف: ردنا لن يسركم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن الرئيس الإيراني، حسن #روحاني، الاثنين، أن #الولايات_المتحدة ستندم على أي قرار بالانسحاب من #الاتفاق_النووي المبرم عام 2015 مع القوى العالمية، مشيراً إلى أن طهران ستقاوم بضراوة الضغوط الأميركية الرامية إلى الحد من نفوذها في المنطقة.

وقال روحاني، في خطاب بثه التلفزيون الرسمي على الهواء: “إذا أرادوا التأكد من أننا لا نسعى لامتلاك قنبلة نووية فقد قلنا لهم مراراً وتكراراً إننا لا نسعى ولن نسعى، لكن إذا ما أرادوا إضعاف إيران والحد من نفوذها، سواء في المنطقة أو العالم، فستقاوم طهران بضراوة”.

كما نقل التلفزيون الإيراني عن وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، تحذيره من أن “الرد القاسي على انتهاك الاتفاق النووي مع القوى العالمية لن يسر أميركا”.

وقال روحاني، الأحد، إن إيران أعدت خططاً لمواجهة أي قرار من الرئيس الأميركي، دونالد #ترمب، بإنهاء الاتفاق النووي مع طهران، مشيراً إلى أن واشنطن ستندم على مثل هذا القرار.

وأضاف: “لدينا خطط لمواجهة أي قرار من ترمب بشأن الاتفاق النووي. أميركا مقبلة على ندم تاريخي إذا انسحبت من الاتفاق النووي”.

كما أكد أنه أعطى “منذ عدة أشهر الأوامر الضرورية” لهيئة الطاقة الذرية الإيرانية استعداداً لقرار ترمب، دون أن يوضح تفاصيل هذه الأوامر.

 

المصدر رويترز

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً