الأثنين 4 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 28 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

روسيا تحذر غوتيريش بإيقاف التعاون مع الأمم المتحدة!

قالت روسيا (الأربعاء 19-10-2022) إنها ستعيد تقييم تعاونها مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش وموظفيه إذا أرسل غوتيريش خبراء إلى أوكرانيا لتفقد طائرات مسيرة تقول القوى الغربية إنها صُنعت في إيران واستخدمتها روسيا في انتهاك لقرار الأمم المتحدة.

ودعا نائب سفير روسيا لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي، بعد اجتماع مغلق لمجلس الأمن حول استخدام روسيا لتلك الطائرات المسيرة، غوتيريش وموظفيه إلى “الامتناع عن المشاركة في أية أنشطة تفتيش غير قانونية”.

وأضاف في تصريحات للصحفيين “وإلا فسوف نعيد تقييم تعاوننا معهم وهو ما لا يخدم مصالح أحد. نحن لا نريد أن نفعل ذلك،لكن لن يكون هناك خيار آخر”.

ولم يذكر بوليانسكي مزيدا من التفاصيل.

وعقد مجلس الأمن اجتماعا حول استخدام موسكو للطائرات المسيرة بطلب من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا التي تقول إن موسكو استخدمت طائرات مسيرة إيرانية انتهاكا لقرار صادر في 2015 بخصوص اتفاق إيران النووي.

وتنفي طهران إمداد موسكو بطائرات مسيرة، وتنفي روسيا يدورها أن تكون قواتها استخدمت طائرات مسيرة إيرانية في تنفيذ هجمات بأوكرانيا.

وكتب نائب السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة جيمس كاريوكي على تويتر بعد الاجتماع أن “إيران عليها التزامات بعدم تصدير هذه الأسلحة. وكعضو في الأمم المتحدة، تتحمل إيران مسؤولية عدم دعم حرب العدوان الروسية”.

ودعت أوكرانيا هذا الأسبوع خبراء الأمم المتحدة لتفقد بعض الطائرات المسيرة التي تم إسقاطها. ويقدم غوتيريش تقريرا مرتين سنويا إلى مجلس الأمن، عادة في يونيو حزيران وديسمبر كانون الأول، بشأن تنفيذ قرار عام 2015. ومن المرجح أن يتم تضمين أي تقييم للطائرات المسيرة في أوكرانيا في ذلك التقرير.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك يوم الأربعاء “من حيث السياسة، نحن مستعدون دائما لفحص أي معلومات وتحليل أي معلومات تقدمها لنا الدول الأعضاء”.

وتقول روسيا وإيران إن غوتيريش لا يملك سلطة إرسال خبراء إلى أوكرانيا لتفقد الطائرات المسيرة.

وفي رسالة إلى غوتيريش يوم الأربعاء، قال سفير إيران لدى الأمم المتحدة أمير سعيد إيرواني إن دعوة أوكرانيا لخبراء الأمم المتحدة “تفتقر إلى أي أساس قانوني” ودعا غوتيريش إلى “منع أي سوء استخدام” للقرار ولمسؤولي الأمم المتحدة بشأن القضايا المتعلقة بالحرب الأوكرانية.

وعجز مجلس الأمن الدولي عن اتخاذ أي إجراء جوهري بشأن الحرب في أوكرانيا لأن روسيا تمتلك حق النقض (فيتو) على المجلس المؤلف من 15 عضوا، إلى جانب الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا.

وامتنع دوجاريك عن التعليق على تصريحات بوليانسكي.

وذكر بوليانسكي في تصريحات للصحفيين أنه غير متفائل بشأن تجديد اتفاق تم التوصل إليه بوساطة الأمم المتحدة والذي استؤنفت بموجبه صادرات أوكرانيا من الحبوب والأسمدة عبر البحر الأسود.

    المصدر :
  • رويترز