الثلاثاء 8 ربيع الأول 1444 ﻫ - 4 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سقوط جسر لندن.. وفاة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا

أعلن قصر باكينغهام (الخميس 8-9-2022) عن وفاة الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا عن عمر يناهز الـ 96 عاماً، بعد تدهور وضعها الصحي بشكل كبير.

واتخذ قصر باكنغهام، الخميس، خطوة غير عادية بإعلان وضع ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية تحت الإشراف الطبي بعد أن أعرب أطباؤها عن قلقهم بشأن صحتها وأوصوا بأن “تبقى تحت المراقبة الطبية” في قصر بالمورال في أسكتلندا حيث تقيم.

وقد عانت الملكة إليزابيث الثانية مما وصفها قصر باكنغهام بـ”مشكلات عرضية في الحركة” منذ نهاية العام الماضي، حيث اضطرت إلى تقليص ارتباطاتها العامة منذ ذلك الحين.

وُلدت إليزابيث في لندن في 21 نيسان 1926 وتلقَّت تعليماً خاصّاً في منزلها.

ارتقى والدها، جورج السادس عرش بريطانيا، بعدما تنازل له شقيقه عنه في عام 1936، ومُنذُ ذلِك الحين أصبحت إليزابيث الوريث المفترض للعرش.

ومن هنا، أخذت إليزابيث الواجبات العامة على عاتقها أثناء الحرب العالمية الثانية حيث انضمت هناك للعمل في الخدمة الإقليمية الاحتياطية.

وفي عام 1947 تزوَّجت الملكة إليزابيث من الأمير فيليب وأنجبت منه أطفالها الأَربعة: الأمير تشارلز، الأمير ويلز، الأميرة آن، الأمير أندرو، والأمير أدوارد.

ومن ضمن الزيارات التاريخية العديدة التي قامت بها إليزابيث والاجتماعات التي عقدتها، زيارة رسمية إلى جمهورية إيرلندا وأول زيارة رسمية من الرئيس الإيرلندي إلى بريطانيا العظمى، بالإضافة إلى زيارات متبادلة من وإلى البابا.

وقد شهدت أيضا تغيرات دستورية كبرى؛ كانتقال السلطة في المملكة المتحدة والنوطين الكندي، وإنهاء الإستعمار في أفريقيا.

ومن أسعد الأوقات في حياة الملك إليزابيث كانت أيام ميلاد وزواج أولادها وأحفادها، وتنصيب الأمير تشارلز على ولاية ويلز، والاحتفال بأهم الإنجازات والأحداث التاريخية كمناسبة اليوبيل الفضي والذهبي والماسي في عام 1977، 2002، 2012 على التوالب.

واعتلت الملكة العرش في 6 شباط/فبراير 1952 وهي في سن 25 عاما بعد وفاة والدها الملك جورج السادس. هي أرملة منذ رحيل زوجها الأمير فيليب في نيسان/ابريل 2021 قبل بلوغه عامه المئة بقليل.

في 9 سبتمبر 2015، حطمت الملكة “إليزابيث الثانية” رقمًا قياسيًا بالجلوس على عرش المملكة لـ 63 عامًا وسبعة أشهر، أما الرقم القياسي السابق في المملكة المتحدة، فكان من نصيب جدة جدتها الملكة فيكتوريا التي استمرت فترة حكمها 63 عاماً و7 أشهر ويومين (من 20 حزيران 1837 حتى وفاتها في 22 كانون الثاني 1901).

كما أن إليزابيث بأعوامها الستة والتسعين هي أكبر ملكة لا تزال جالسة على العرش في العالم.

وسجل ملك واحد فقط فترة حكم أطول من اليزابيث الثانية، هو الملك لويس الرابع عشر (حكم لأكثر من 72 عاماً بين عامي 1643 و1715).

وزارت اليزابيث الثانية بصفتها ملكة أكثر من مئة دولة، وهو رقم قياسي آخر لعاهل بريطاني. وقامت بأكثر من 150 زيارة إلى دول الكومنولث، إذ زارت كندا 22 مرة، وهو أكثر بلد عضو في الكومنولث تزوره، فيما ذهبت 13 مرة إلى فرنسا التي تتحدث لغتها وتمثل أكثر بلد أوروبي زارته.

تطور حالتها الصحية

ومساء الأربعاء، أعلن القصر أن الملكة أرجأت اجتماعا عبر الانترنت بعدما نصحها الاطباء بالخلود الى الراحة.

وفي أيار/مايو ألقى الأمير تشارلز بدلا منها للمرة الأولى خطاب العرش أمام البرلمان وهو من أبرز مهامها الدستورية.

وفي مطلع حزيران/يونيو احتفل البريطانيون على مدى أربعة أيام بمرور سبعين عاما على اعتلاء الملكة اليزابيث الثانية العرش.

ولم يسبق لأي عاهل بريطاني أن تولى العرش لهذه الفترة الطويلة. ومن غير المرجح أن يحقق أي ملك آخر ذلك. فالأمير تشارلز وارث العرش يبلغ 73 عاما فيما نجله وليام سيحتفل بعيده الأربعين قريبا.

وأطلّت اليزابيث خلال هذه الاحتفالات على شرفة قصر باكينغهام لتحيي عشرات آلاف الأشخاص.

وبعد أسابيع خرجت في مناسبات عامة عدة مرات في اسكتلندا وظهرت مبتسمة وهي تستعين بعصا خلال عرض للقوات المسلحة في ادنبره في نهاية حزيران/يونيو.

 

    المصدر :
  • رويترز