الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سيُغضب موسكو.. النوّاب الأوكرانيون يوافقون على قرار يتعلّق بالشيشان

وافق البرلمان الأوكراني على إعلان جمهورية إشكيريا الشيشانية “أرضًا خاضعة مؤقتًا للاحتلال الروسي”، في قرار من المؤكد أنه سيثير حفيظة موسكو التي لا تتسامح مطلقًا مع أي حديث حول وجود نزعات انفصالية داخل حدودها.

وإشكيريا هو الاسم التاريخي لمنطقة الشيشان الواقعة في جنوب روسيا، والتي شهدت حربين دمويتين بين القوات الروسية والانفصاليين الشيشان بعد انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991.

ويرأس المنطقة ذات الأغلبية المسلمة الآن “رمضان قديروف”، وهو أمير حرب سابق بزغ من الدمار الذي خلفته الحربان، ويحظى بدعم سياسي من الكرملين وبدعم مالي هائل للشيشان ويصف نفسه الآن بأنه مجرد جندي مشاة يأتمر بأمر الرئيس “فلاديمير بوتين”.

وبرز قديروف كواحد من أكثر صقور روسيا تشددًا خلال حربها التي بدأت قبل ثمانية أشهر في أوكرانيا، والتي أودت بحياة عشرات الآلاف وشردت الملايين ودمرت العديد من البلدات والمدن.

وربطًا بالقرار الأوكراني اللافت، صوّت المشرعون الأوكرانيون بأغلبية الأصوات لصالح قرار “يعترف بجمهورية إشكيريا الشيشانية كأرض خاضعة مؤقتا لاحتلال الاتحاد الروسي، نتيجة لعدوان مسلح يخالف النظام الأساسي للأمم المتحدة”.

وتستخدم أوكرانيا المصطلح نفسه لوصف مساحات شاسعة من الأراضي الأوكرانية التي احتلتها القوات الروسية في عام 2014، وتحتلها حاليا في إطار حملة الغزو هذا العام.

وقال البرلمان الأوكراني المؤلف من 450 مقعدًا، والذي واصل العمل خلف الأبواب المغلقة رغم الهجمات الروسية على العاصمة كييف ومدن أخرى، إن 290 نائبًا صوتوا لصالح القرار.

    المصدر :
  • رويترز