الأحد 6 ربيع الأول 1444 ﻫ - 2 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

صائد الدرونز الأمريكي يدخل الخدمة في حرب أوكرانيا

مع دخول الغزو الروسي لأوكرانيا الشهر السابع تواليا، تواصل دول أوروبا والولايات المتحدة دعم أوكرانيا بالأسلحة المختلفة.

“فامباير”.. اسم ارتبط في أذهان الناس في أفلام هوليوود بـ”مصاص الدماء” الذي يتغذى على حساب أرواح ضحاياه، لكن في أوكرانيا اختلف الأمر.

فقد أعلنت الولايات المتحدة أنها ستزود أوكرانيا بـ”فامباير” لكنه لا علاقة له بالشخصية الخيالية، بل هو نظام مضاد للطائرات بدون طيار “الدرون”، ضمن حزمة المساعدات الأمنية الأمريكية الجديدة التي تبلغ قيمتها 3 مليارات دولار.

دعم أمريكي غير مسبوق

وكيل وزارة الدفاع الأمريكية للسياسة، كولين كال، أكد، في تصريحات للصحفيين، أن بلاده تواصل “تدريب القوات الأوكرانية على جميع الأنظمة التي تقدمها الولايات المتحدة وحلفاء الناتو”.

وأضاف كال أنه “بالنسبة للتدريب على الأنظمة المدرجة في أحدث حزمة من المساعدات الأمنية، فإن واشنطن تعتقد أن هناك وقتًا لتدريب الأوكرانيين على أي نظام ليسوا على دراية به”.

ولفت إلى أن “تسليم الأسلحة والمواد والأنظمة المدرجة في حزمة المساعدات سيبدأ في الأشهر العديدة المقبلة، لكن هذه الأسلحة والأنظمة في هذه الحزمة ليست مخصصة فقط للمعركة الحالية، ولكنها ستساعد أوكرانيا على حماية نفسها لسنوات مقبلة”.

شحنات أسلحة_ أرشيفية

وأشار كولين كال إلى أن “هذه الأسلحة والأنظمة ستشكل العمود الفقري لقوة أوكرانية في المستقبل قادرة على الدفاع عن البلاد لسنوات مقبلة”.

وأوضح أن “الولايات المتحدة خصصت الآن 13.5 مليار دولار كمساعدات أمنية لأوكرانيا، بما في ذلك 12.9 مليار دولار في الأشهر الـ6 الماضية”، مشيرا إلى أن “هذا المستوى من المساعدة الأمنية الأمريكية غير مسبوق تاريخيا ويظهر دعمنا الثابت لأوكرانيا حرة وديمقراطية في يوم استقلالها”.

وأعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن عن حزمة المساعدات الأمنية، في وقت سابق، الأربعاء، في يوم استقلال أوكرانيا، والذي يصادف أيضا 6 أشهر منذ العملية العسكرية الروسي في أوكرانيا.

ماذا نعرف عن “فامباير”؟

وصف وكيل وزارة الدفاع للسياسة، كولن كال، “فامباير”، بأنه “نظام حركي، يستخدم صواريخ صغيرة بشكل أساسي للتصدي (للطائرات دون طيار) في السماء”.

لكن “إل 3 هاريس”، وهي شركة تصنيع أسلحة أمريكية، أكدت في تصريحات لموقع “ديفنس نيوز” أنها كانت الشركة المصنعة لـ”فامباير”.

وقالت الشركة إن “النظام يشتمل على قاذفة صواريخ بأربع فوهات ومجموعة أجهزة استشعار مصممة ليتم تثبيتها بسهولة على شاحنات صغيرة والسيارات التجارية”.

ولفتت الشركة إلى أن “النظام يعني أن أوكرانيا ستتمتع بقدرات أقوى مع استمرارها في الدفاع عن بلادها والديمقراطية في أوروبا”.

ولعبت الأنظمة الجوية بدون طيار أو ” الطائرات بدون طيار ” دورًا مهمًا في الحرب، وسعت أوكرانيا وروسيا بنشاط للحصول على طائرات دون طيار من الدول الحليفة.

أسلحة أخرى

ستشمل حزمة المساعدات الجديدة من الولايات المتحدة أيضًا أنظمة صواريخ أرض – جو ، بما في ذلك ما يصل إلى 245000 طلقة من ذخيرة مدفعية عيار 155 ملم وما يصل إلى 65000 طلقة من ذخيرة هاون عيار 120 ملم.

بالإضافة إلى ذلك، ستزود الولايات المتحدة أوكرانيا بـ 24 رادارًا مضادًا للمدفعية وأنظمة “بوما” بدون طيار ومعدات دعم لأنظمة “سكان إيجل” الجوية غير المأهولة ، وفقًا للبنتاجون، كما سيتم تغطية التدريب والصيانة لأنظمة الأسلحة الجديدة.