السبت 2 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 26 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

طهران توجه اتهامات لحوالي ألف شخص لمشاركتهم في الاحتجاجات الشعبية

قالت وكالة أنباء شبه رسمية (الاثنين 31-10-2022) إن إيران ستجري محاكمات علنية لنحو ألف شخص وجهت إليهم تهم في طهران على خلفية الاضطرابات التي تشهدها البلاد، في الوقت الذي تكثف فيه السلطات جهودها لإخماد الاحتجاجات المستمرة منذ أكثر من ستة أسابيع بعد وفاة الشابة مهسا أميني في الحجز لدى شرطة الأخلاق.

وفي أحد أجرأ التحديات للقيادة الدينية منذ ثورة 1979، تستمر الاحتجاجات على الرغم من التحذيرات الشديدة والمتزايدة. وطالب الحرس الثوري اليوم السبت المحتجين صراحة بالابتعاد عن الشوارع.

ووصف القادة الإيرانيون الاحتجاجات بأنها مؤامرة من أعداء الجمهورية الإسلامية، بما في ذلك الولايات المتحدة وإسرائيل. وشارك متظاهرون من جميع أطياف المجتمع، ولعب الطلاب والنساء دورا بارزا، وأحرقت نساء حجابهن في هذه الاحتجاجات.

وقالت وكالة تسنيم شبه الرسمية للأنباء، نقلا عن كبير القضاة في إقليم طهران، إنه ستتم محاكمة حوالي ألف شخص، “قاموا بأعمال تخريبية في الأحداث الأخيرة، بما في ذلك الاعتداء على حراس الأمن أو قتلهم، وإضرام النار في الممتلكات العامة”، في محكمة ثورية.

وأضافت أن المحاكمات ستتم بشكل علني هذا الأسبوع.

وتشن السلطات الإيرانية حملة قمع دامية لقمع الاضطرابات. وقالت وكالة أنباء نشطاء حقوق الانسان (هرانا) يوم السبت إن 283 محتجا قتلوا في الاضطرابات بينهم 44 قاصرا. كما قتل نحو 34 من أفراد قوات الأمن.

وتوفيت أميني في الحجز لدى شرطة الأخلاق في 16 سبتمبر أيلول بعد احتجازها بسبب ارتدائها “ملابس غير لائقة”.

    المصدر :
  • رويترز