استمع لاذاعتنا

ظريف يدعو للتعاون الإقليمي بعد زيارة قطر وعُمان

دعا وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إلى زيادة التعاون الإقليمي، وذلك بعد عودته إلى طهران من زيارةلسلطنة عمان وقطر استمرت يومين.

ونسبت وسائل إعلام إيرانية رسمية إلى ظريف قوله إنه اقترح مرارا منظومة للحوار في منطقة الخليج، “لكن للأسف لم تعترف بذلك بعض الدول التي ترى مستقبلها من خلال التوتر والضغط والتدخل في شؤون الجيران”.

وفي الجانب الاقتصادي، قال ظريف إن الضغط الاقتصادي الذي مارسته بعض الدول على الدوحة -في إشارة إلىحصار قطر- أدى إلى توثيق العلاقات الاقتصادية بين قطر وإيران.

طموحات اقتصادية

وصرح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي بأن ظريف “أبدى استعداد إيران للتعاون الاقتصادي طويل الأمد مع قطر”، متمنيا “أن تصبح الدوحة شريكة اقتصادية لطهران”.

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن “الأجهزة الرسمية في البلدين تقدم التسهيلات والإمكانيات اللازمة لتبادل الفرص الاقتصادية والتجارية بين شعبي البلدين والقطاع الخاص”، وفقا لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا).

وفي الملف السوري، قال ظريف إنه “في ظل الاهتمام الذي يحظى به الوضع في سوريا ووجود خلافات سابقا مع قطر فإن هناك حاجة لإجراء مزيد من الحوار مع وجود إرادة سياسية لإجراء حوار أشمل مع كل الدول لإنهاء معاناة الشعب السوري”.

وقد استقبل أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وزير الخارجية الإيراني أمس الثلاثاء، وذلك في أول زيارة له إلى الدوحة منذ بدء الحصار الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر على دولة قطر في 5 يونيو/حزيران الماضي.