عملية أمنية في محيط طوزخرماتو بحثاً عن خلايا داعش

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قالت مصادر أمنية في العراق، إن قوات مشتركة من الشرطة الاتحادية والرد السريع وميليشيات الحشد الشعبي توغلت في مساحات متباينة شملت محيط قضاء طوزخرماتو وجنوب كركوك وصولا إلى تخوم محافظة ديالى بحثاً عن خلايا تابعة لتنظيم داعش نشطت مؤخرا في تنفيذ هجمات إرهابية قتل بسببها العشرات من المدنيين والعسكريين.

وذكرت مصادر مطلعة أن العملية الأمنية تأتي بعد قيام عناصر من التنظيم بخطف وقتل جنودا من الشرطة الاتحادية جنوب كركوك وقبلها بأيام قتل عناصر من ميلشيات الحشد شمال الحويجة.

وأضافت المصادر أن هذه القوات تقدمت في مناطق شرق صلاح الدين وصولا إلى شمال ديالى تنشط فيها خلايا تابعة لتنظيم داعش.

وجاء التقدم بعد ضربات جوية نفذتها طائرات الجيش العراقي على تجمعات للتنظيم أسفرت عن مقتل عناصر من داعش وتدمير أسلحة ومتفجرات فيما قتل جنود وأصيب آخرون خلال اقتحام أحد الكهوف المفخخة من قبل داعش.

ويرى مراقبون أن الحملات الأمنية جنوب كركوك وشمال الحويجة قد تأخذ وقتا طويلا بسبب مساحتها الشاسعة وتحتاج إلى عشرات الآلاف من المقاتلين لتأمينها بشكل كامل.

 

المصدر العربية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً