عهد التميمي تغلق حساب “محرّض” إسرائيلي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

علق موقع تويتر حساب النائب الإسرائيلي اليميني المتطرف، بيتسائيل سموتريش، لمدة 12 ساعة بعد أن نشر تغريدة تحريضية على الفلسطينية #عهد_التميمي الأحد، معتبراً أنه كان يجب إطلاق النار عليها بدلاً من سجنها بعد صفعها وركلها جنديين إسرائيليين.

وكتب سموتريش تغريدة الأحد على حسابه على تويتر عن التميمي جاء فيها: “إنه لمحزن جداً أن تكون هي في السجن. حسب رأيي كان يجب أن يطلق عليها الرصاص بدلاً من السجن، على الأقل في الركبة، فهذا كان سيجعلها سجينة في البيت مدى الحياة”.

وأبلغ موقع تويتر سموتريش مساء الاثنين أنه انتهك قواعد الشبكة وأن حسابه سيعلق لمدة 12 ساعة، وفق الإخطار الذي تلقاه النائب.

وامتنع تويتر عن الرد على وكالة فرانس برس عن أسباب إغلاق حساب سموتريش واكتفى بالقول إنه لا يجيب على أسئلة حسابات أشخاص لأسباب تتعلق بالخصوصية والأمن.

وحكم على عهد التميمي في آذار/مارس بالسجن ثمانية أشهر بعد التوصل إلى اتفاق مع النيابة أقرت بموجبه بالذنب عن بعض التهم المتصلة بشريط فيديو يظهرها وهي تصفع وتركل جنديين إسرائيليين أمام منزلها في قرية النبي صالح في الضفة الغربية المحتلة.

وكانت التميمي قد أوقفت في 15 كانون الأول/ديسمبر وتحولت إلى بطلة ورمز وطني. وأطلقت حملات تأييد وتضامن لها على المستوى الدولي، كما يشيد الفلسطينيون بشجاعتها في التصدي لجنود الاحتلال. ويشمل الحكم الفترة التي قضتها في السجن وغرامة بقيمة خمسة آلاف شيكل (1166 يورو) ما يعني أنه سيفرج عنها هذا الصيف.

 

المصدر فرانس برس

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً