الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

غوتيريش يحذر إسرائيل: أي هجوم على رفح سيكون "خطأ استراتيجيا"

ناشد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش (الثلاثاء 7-5-2024) إسرائيل وحماس بألا تدخرا جهدا في إبرام اتفاق هدنة وحذر إسرائيل من أن أي هجوم على رفح سيكون “خطأ استراتيجيا وكارثة سياسية وكابوسا إنسانيا”.

وقال غوتيريش لصحفيين “أنا منزعج ومستاء من تجدد النشاط العسكري في رفح”. وأضاف “إغلاق معبري رفح وكرم أبو سالم ضار على وجه الخصوص بوضع إنساني أليم بالفعل. لا بد أن يعيدوا فتحهما على الفور”.

سيطر الجيش الإسرائيلي على الجانب الفلسطيني من معبر رفح الحيوي بين قطاع غزة ومصر اليوم الثلاثاء وتوغلت الدبابات الإسرائيلية في المدينة الواقعة بجنوب القطاع بعد غارات جوية شنتها إسرائيل الليلة الماضية على القطاع.

وجاءت التحركات الإسرائيلية في الوقت الذي يسعى فيه الوسطاء للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) مع دخول الحرب شهرها الثامن.

واتهمت حماس إسرائيل بمحاولة تقويض محادثات الهدنة الجارية في القاهرة من خلال تصعيد الهجوم.

وقالت وكالات إغاثة دولية إن إغلاق معبري رفح وكرم أبو سالم، وهما المعبران الرئيسيان المؤديان إلى جنوب قطاع غزة، أوقف فعليا دخول المساعدات الخارجية إلى القطاع الفلسطيني الذي لا يوجد به الآن سوى مخزون ضئيل.

وأعلنت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن قواتها سيطرت على الجانب الفلسطيني من معبر رفح صباح اليوم وأظهرت لقطات بثها الجيش دبابات في المنطقة ورفع العلم الإسرائيلي في غزة.

وعلى الرغم من المناشدات الدولية لإسرائيل بوقف الهجوم على رفح، هاجمت دبابات وطائرات إسرائيلية أيضا عدة مناطق ومنازل هناك خلال الليل. وقالت وزارة الصحة في غزة إن الغارات الإسرائيلية على مختلف أنحاء القطاع أدت إلى مقتل 54 فلسطينيا وإصابة 96 آخرين خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.