فيديو: هجوم على مصلين بمسجد في لندن.. وصيحات معادية للمسلمين

بعد ساعات من مقتل العشرات في هجوم على مسجدين في نيوزيلندا، تعرض رجل لهجوم “بمطرقة” و”لوح خشبي” خارج مسجد في شرق العاصمة البريطانية لندن.

وقال شهود عيان إن مجموعة من ثلاثة رجال هتفوا بعبارات معادية للمسلمين بينما مروا بسيارتهم قرب المسجد الواقع في شارع كانن ستريت، حيث تهجموا على المصلين بعبارة “إرهابيين”.

عندما تعقب عدد من المصلين السيارة الزرقاء، توقفت وخرج منها المشبه فيهم فهاجموا أحد المصلين بسلاح يُعتقد أنه مطرقة. وقالت الشرطة إن الضحية (27 سنة) أُصيب بجروح في الرأس. ونشب شجار بين المجموعتين قبل أن يعود الرجال إلى سيارتهم ويذهبوا بعيداً.

وفي مقطع فيديو صوره أحد الشهود، ظهر أحد المهاجمين المزعومين وهو يتشبث بمقدمة السيارة أثناء محاولته الهرب.

وصرح متحدث باسم شرطة العاصمة لندن إن “المشتبه بهم عادوا إلى سيارتهم وغادروا المكان قبل وصول الشرطة،” مضيفاً أنه تم استدعاء رجال الأمن إلى المكان في حوالي الساعة الواحدة بعد ظهر يوم الجمعة. وأضاف “التحقيقات جارية لتتبع هذه السيارة. المشتبهون وُصِفوا جميعاً بأنهم رجال بيض، ويُعتقد أنهم في العشرينات من العمر”.

واستدعيت سيارة إسعاف إلى المكان، إلا أن الضحية نُقل إلى مستشفى في شرق لندن بمساعدة أصدقائه.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة أنه “في المستشفى تبيّن أن الضحية أصيب في رأسه لكن لا ُيعتقد أن إصابته خطيرة، إلا أنه أساء معاملة موظفي المستشفى، وغادر المستشفى من دون علاج. التحقيقات جارية ولم يحدد رجال الشرطة أي دافع للهجوم”. ولم يتم اعتقال أحد إلى حين كتابة هذا التقرير.

وجاء هذا الهجوم في اليوم ذاته الذي شهد مقتل 49 مسلماً في هجوم إرهابي على مسجدين في نيوزيلندا.

و كثفّت الشرطة البريطانية في أعقاب هجوم نيوزيلندا دورياتها حول المساجد في يوم الجمعة. ونُشر رجال الأمن لطمأنه المسلمين وتقديم النصح لهم بشأن الأمن الوقائي خلال أداء صلاة الجمعة في جميع أنحاء البلاد.

وأوضح نيل باسو قائد شرطة مكافحة الإرهاب البريطاني أنه رغم غياب “معلومات استخبارية تربط هذه الأحداث المروعة في كرايست شيرش بالمملكة المتحدة، إلا أن الدوريات الأمنية ستتواصل في لندن وعلى الصعيد الوطني على مدار الأيام المقبلة، مع التركيز على أماكن العبادة ومجتمعات محددة”. وأضاف “نولي للمساجد اهتماماً خاصاً، وتحديداً أثناء صلاة الجمعة”.

“وتابع المسؤول الأمني البريطاني “ستشعر مجتمعات عدة بالقلق لأسباب مفهومة، وسيخرج رجال الشرطة المحليون للطمأنة وتقديم النصح بشأن الأمن الوقائي للمجتمعات ودور العبادة والأعمال التجارية”.

ومن المقرر أن يجري وزير الداخلية البريطاني ساجيد جاويد محادثات مع قيادات مكافحة الإرهاب ومسؤولي الأمن لمناقشة اتخاذ التدابير الإضافية الممكنة لحماية المساجد في المملكة المتحدة.

المصدر: independentarabia

شاهد أيضاً