الأثنين 30 صفر 1444 ﻫ - 26 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فيديو وصور.. أول ظهور لمنفذ هجوم الدنمارك الدموي قبل وبعد اعتقاله

قالت شرطة الدنمارك إن عدة أشخاص قُتلوا في إطلاق نار بمركز تسوق في كوبنهاغن اليوم الأحد، مضيفة أنها ألقت القبض على رجل دنماركي يبلغ من العمر 22 عاما ولا يمكنها استبعاد أن يكون ذلك “عملا إرهابيا”.

وقال كبير مفتشي الشرطة سورين توماسن للصحفيين “هناك العديد من الجرحى، وما نعرفه الآن هو أن هناك العديد من القتلى أيضا”، مضيفا أن الشرطة بدأت عملية بحث واسعة النطاق في جميع أنحاء منطقة زيلند.

ورفض توماسن الحديث عن الدوافع المحتملة للمشتبه به وما إذا كان معروفا للشرطة.

وقالت شرطة العاصمة كوبنهاغن إنها أرسلت عددا من رجال الأمن إلى مركز فيلدز التجاري بعد تقارير عن إطلاق النار، وطلبوا من الناس البقاء في أماكنهم وانتظار المساعدة.

وقالت الشرطة إنه لا يوجد حاليا ما يشير إلى وجود شركاء في واقعة إطلاق النار.

وقال متحدث لرويترز إن المستشفى الرئيسي بالعاصمة استقبل “مجموعة محدودة العدد من المصابين” للعلاج. وأضاف أن المستشفى استدعى جراحين وممرضات وموظفين آخرين.

ونشرت وسائل إعلام محلية صورا تظهر أفراد شرطة مدججين بالسلاح في مكان الحادث، بالإضافة إلى أشخاص يركضون للخروج من المركز التجاري. وأظهرت لقطات نشرتها صحيفة إكسترا بلاديت عمال إنقاذ يحملون شخصا على محفة وينقلونه إلى سيارة إسعاف.

وقالت شاهدة تدعى ريكي ليفاندوفسكي لمحطة تي.في2 “اعتقد الناس في البداية أنه لص… ثم دوت فجأة طلقات الرصاص وألقيت بنفسي خلف حاجز بالمتجر”.

وأضافت “كان يطلق النار على تجمعات الناس، وليس صوب السقف أو الأرض”.

من جانبها، كتبت عمدة كوبنهاغن صوفي أندرسن على تويتر: ”هناك تقارير مروعة عن إطلاق نار في فيلدز. لا نعرف حتى الآن على وجه اليقين عدد المصابين أو القتلى، لكن الأمر خطير للغاية”.

وأظهرت صور من مكان الحادث أشخاصا يفرون من المركز التجاري، وبثت القناة الثانية لتليفزيون الدنمارك صورة لرجل موضوع على نقالة، وقال شهود إن الناس كانوا يبكون ويختبئون في المتاجر.

وذكر ناشطون على تويتر أن مركز التسوق كان ممتلئا أكثر من العادة، بسبب حفل موسيقي للفنان البريطاني هاري ستايلز، كان سيقام لاحقا في مركز جوار المجمع.

ويعتبر “فيلدز” واحدا من أكبر مراكز التسوق التجارية في الدنمارك.

وظهرت صور وفيديوهات أولية، للشاب الذي نفذ الهجوم الدموي على مركز تسوق في الدنمارك، وخلف العديد من القتلى والجرحى.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، الصور الأولى للشاب الذي يبلغ من العمر 22 عاما، والذي نفذ الهجوم الدموي في مركز تسوق بكوبنهاغن، حيث ظهر أثناء إلقاء السلطات القبض عليه.

كما انتشر فيديو له وهو يتسلق السلم لأحد مناطق المركز التجاري، حاملا بندقية.

كما ظهرت لقطات فيديو مرعبة للقاتل، وهو يتجول بهدوء ويطلق النار داخل المركز التجاري، ويصرخ قائلا “هم ليسوا حقيقيين”، وفقا لنشطاء على موقع تويتر.

وظهر الشاب، الذي بدا أبيض البشرة بشعر أشقر، حاملا بندقية صيد مرتديا قطعة قماش على رأسه، وبنطالا قصيرا، على هيئة صياد بري.

 

    المصدر :
  • رويترز
  • وكالات