السبت 14 شعبان 1445 ﻫ - 24 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

قيود مشددة حول الأقصى.. وتوترات في جنين بعد مزاعم دهس مجندة إسرائيليّة

للجمعة الـ11 على التوالي منذ بداية الحرب الإسرائيلية على غزة، فرضت شرطة الاحتلال الإسرائيلية قيودًا مشددة حالت دون تمكن عشرات آلاف من الوصول إلى المسجد الأقصى لأداء الصلاة.

وأطلقت شرطة الاحتلال قنابل صوتية ومسيلة للدموع على فلسطينيين في القدس الشرقية، بعد منعهم من الوصول إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة، وسط توترات في جنين عقب ادعاء الاحتلال محاولة فلسطيني دهس مجندة إسرائيلية.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان، إن طواقمها تعاملت مع إصابتين نتيجة اعتداء بالضرب من الشرطة في باب العامود وباب الأسباط بالقدس، ونُقلا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

يأتي ذلك بينما أصيب فلسطينيان برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في قرية برطعة الشرقية جنوب غرب مدينة جنين في الضفة الغربية، وذلك في أعقاب ما قالت عنه قوات الاحتلال، إنه محاولة لدهس مجندة إسرائيلية.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت القرية وبدأت مصادرة المركبات بدعوى أنها غير قانونية، ومحاولة دهس المجندة من شاب عند مفترق البلدة.

وعند احتجاج الأهالي، جرى إطلاق الرصاص ما أسفر عن إصابة فلسطينيين.

وكانت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، قد أفادت بإصابة الجندية في حادث دهس عند مفترق برطعة، مشيرة إلى إصابة المشتبه به بالرصاص.

من جهتها، نشرت منصات إعلامية فلسطينية مشاهد لإطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي النار على فلسطيني في بلدة برطعة.

من جهتهم قال شهود عيان، إن عراكًا بالأيدي وقع بين قوات الاحتلال والفلسطينيين، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي مما أدى لإصابة فلسطيني على الأقل بجراح.

وتناقل فلسطينيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصورة للعراك وإطلاق النار على الفلسطينيين، واقتحام قوات الجيش بلدتي برطعة الغربية والشرقية.

وفي تطورات موازية، أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني بإصابة 3 فلسطينيين برصاص الاحتلال الاسرائيلي خلال مواجهات اندلعت مع شبان فلسطينيين عقب اقتحام قوات إسرائيلية مدينة حلحول شمالي الخليل بالضفة الغربية للمرة الثانية خلال الليلة الماضية.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت بلدة صوريف شمال الخليل قبل أن تنسحب منها.

وحسب نادي الأسير الفلسطيني، فإن عدد الأسرى الفلسطينيين لدى الاحتلال، بلغ 7800 مع نهاية الشهر الماضي، بينهم أكثر من 2870 معتقلا إداريًا.

وذكر نادي الأسير أن عدد المعتقلين في الضفة الغربية والقدس المحتلة منذ السابع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي حتى الـ21 من الشهر الجاري بلغ 4655.

    المصدر :
  • الجزيرة
  • وكالات