السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"كابوس مزدوج".. 50 ألف امرأة حامل في غزة يكافحن الرعب ونقص خدمات الولادة

أعلن صندوق الأمم المتحدة للسكان عن وجود 50 ألف امرأة حامل في قطاع غزة، يواجهن تحديات كبيرة في الوصول لخدمات الولادة الآمنة.

وكشف الصندوق في منشور له على منصة “إكس”، أنّ “50 ألف امرأة حامل في قطاع غزة لا يستطعن الحصول على خدمات صحة الأم الأساسية”، مضيفًا: “تخيلي أنك حامل في منطقة حرب، مع عدم وجود أي وسيلة متاحة للمساعدة في إنجاب طفلك إلى العالم. في غزة، تواجه 50 ألف امرأة حامل كابوسًا مزدوجًا، حيث الرعب الناجم من الحرب والكفاح من أجل الوصول إلى خدمات الولادة الآمنة”.

وأفاد بيان صندوق الأمم المتحدة للسكان عبر موقعه الرسمي على الإنترنت، أن ما يقدر بنحو 540 ألف امرأة في سن الإنجاب في غزة، بينهنّ 50 ألف امرأة حامل حاليًا، و5522 منهن يُتوقع أن تضع مولودها في الشهر المقبل.

وتواجه هؤلاء النساء تحديات كبيرة في الوصول إلى خدمات الولادة الآمنة بسبب المخاطر المتعلقة بالتنقل، وضعف خدمات المرافق الصحية، ونفاد مخزون الإمدادات المنقذة للحياة.

وتابع البيان أنه إذا استمر الوضع في التصاعد، فإن نحو 800 ألف من النساء الحوامل في الضفة الغربية، بما في ذلك 73 ألف امرأة حامل حاليًا، و8127 من المتوقع أن يلدن في الشهر المقبل، سيواجهن خطرًا متزايدًا.

وقال الصندوق، إنه بالنسبة لآلاف النساء على وشك الولادة، وأولئك المرضى والمصابين بجروح خطيرة، فإن إجبارهم على ترك منازلهم من دون أي مكان آمن يذهبون إليه أو طعام أو ماء، يعد أمرًا خطيرًا للغاية.