الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

كولومبيا لسفير إسرائيل لديها: "اعتذر وارحل"

طلب وزير الخارجية الكولومبي الفارو ليفا اليوم الإثنين، من السفير الإسرائيلي في بوغوتا “الاعتذار والمغادرة”، بعد ردّ الدبلوماسية الإسرائيلية على تصريحات للرئيس غوستافو بيترو، تناول فيها الحرب بين حماس وإسرائيل.

ووصف ليفا على حسابه على منصة إكس، تصريحات السفير غالي داغان ردًا على بيترو بأنها “وقاحة مجنونة”.

وكان الرئيس الكولومبي شبّه الهجمات الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة باضطهاد النازيين لليهود خلال الحرب العالمية الثانية.

وأثار إعلان وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت يوم الإثنين الماضي، عن فرض “حصار كامل” لمنع وصول الغذاء والوقود إلى غزة التي يسكنها 2.3 مليون شخص إدانات دولية. وقال غالانت إن إسرائيل تقاتل “أناسًا متوحشين”.

وكتب بيترو ردًا على هذا التصريح: “هذا ما قاله النازيون عن اليهود. لا يمكن للمجتمعات الديمقراطية أن تسمح للنازية بإعادة ترسيخ نفسها في السياسة الدولية”، مضيفًا أن خطاب الكراهية من شأنه أن يؤدي إلى “محرقة”، ردًا على تصريحات غالانت التي تم تداولها على نطاق واسع.

وشبه بيترو غزة أيضًا بمعسكر اعتقال أوشفيتز الذي كان يديره الحراس النازيون خلال الحرب العالمية الثانية، وكذلك بحي اليهود في وارسو، الذي دمره الجيش الألماني في أعقاب انتفاضة اليهود هناك.

والأحد أعلنت إسرائيل التي تعد من أكبر مزوّدي الجيش الكولومبي بالأسلحة، “وقف الصادرات المرتبطة بالأمن” للدولة الواقعة في أميركا اللاتينية.

كما أفاد الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية ليور هايات الأحد بأنه تم استدعاء سفيرة كولومبيا لدى إسرائيل مارغريتا مانياريز على خلفية تصريحات بيترو “العدائية والمعادية للسامية”، وفق قوله.

وأضاف أن هذه التصريحات أثارت “دهشة”، واتّهم بيترو بـ”التعبير عن دعمه للفظاعات التي يرتكبها إرهابيو حماس وتغذية معاداة السامية والتأثير على ممثلي دولة إسرائيل وتهديد سلامة الجالية اليهودية في كولومبيا”، بحسب وصفه.