الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 7 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لابيد: لا يمكننا الجلوس مع نتنياهو في حكومة واحدة

قال رئيس الحكومة الإسرائيلية يائير لابيد، يوم الأحد، أنه يفضل تشكيل حكومة وحدة مع حزب الليكون، دون وجود زعيم المعارضة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو داخلها.

وأكد لابيد، في تصريحات لصحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية، إنه “يفضل تشكيل حكومة وحدة برئاسة حزبه (هناك مستقبل)، مع حزب الليكود بعد إجراء الانتخابات الإسرائيلية، التي ستعقد في نوفمبر، لكن دون نتنياهو، بسبب قضايا الفساد التي تلاحقه”.

وأضاف لابيد: “لا يمكننا الجلوس مع نتنياهو في حكومة واحدة؛ لأن لديه ثلاث لوائح اتهام بالفساد، وهو أمر يتعلق بقيمنا”.

وشدد على أن “نتنياهو لديه اتهامات جنائية خطيرة، ويجب أن ينتهي به الأمر إلى السجن”.

ومضى يقول: “الأشخاص المتهمون بقضايا فساد جسيمة لا ينبغي أن يكونوا في مناصب عليا في إسرائيل، فهذا يشوه النظام بالكامل.. هذا أمر خطير وغير أخلاقي”.

وتابع: “لن أجلس مع نتنياهو في نفس الحكومة إلا إذا تمت تبرئته”، مشددا على “أنهم بحاجة لتشكيل حكومة وحدة مع الليكود ولكن دون نتنياهو”.

وعن سؤاله عما إذا كان سيعتمد على الدعم الخارجي لتحالف محتمل من حزب الجبهة العربي، قال لابيد إنه “لن يناقش الافتراضات”.

ومع ذلك، فقد نفى فكرة أن الحزب الذي يقوده العضو العربي أيمن عودة، يمكن أن يكون شريكا في أي تحالف مقبل.

وقال: “لقد قلناها ألف مرة، إنهم لا يريدون أن يكونوا جزءا من الحكومة، والأهم من ذلك، لا أريدهم أن يكونوا كذلك”.

ولفت لابيد، في تصريحاته إلى أنه “يشعر بالقلق من احتمال انخفاض مستويات المشاركة العربية في الانتخابات الإسرائيلية المقبلة”.

يذكر أن استطلاعات الرأي الأخيرة التي أجرتها القنوات العبرية، أظهرت أن الجمهور لن يمنح كتلة لابيد يسار الوسط، ولا كتلة نتنياهو اليمينية، أغلبية مطلقة تمكن أيا منهما من تشكيل حكومة.