السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

لابيد: "لو كنت رئيسا للوزراء لرفضت عملية في رفح مقابل إعادة المختطفين"

اعتبر زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لابيد اليوم الأحد أن عملية تعافي المجتمع الإسرائيلي لن تتم دون عودة الأسرى لدى حركة حماس.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن زعيم المعارضة قوله “يستحيل أن تبدأ عملية تعافي المجتمع الإسرائيلي دون عودة المختطفين”، وأضاف لابيد “كل يوم ننتظر فيه يموت مزيد من المختطفين واحدا تلو الآخر”.

وقال لابيد “لو كنت رئيسا للوزراء لرفضت عملية في رفح مقابل إعادة المختطفين”.

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية قال لابيد “كان يمكن إبرام صفقة تبادل بديسمبر لو لم تشدد حكومة نتنياهو موقفها”.

وتشن قوات الاحتلال الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، حربا مدمرة على قطاع غزة خلفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارا هائلا بالبنية التحتية، مما أدى إلى مثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة الإبادة الجماعية.

وبالإضافة إلى الخسائر البشرية، تسببت الحرب بكارثة إنسانية غير مسبوقة وبدمار هائل في البنى التحتية والممتلكات، ونزوح نحو مليوني فلسطيني من أصل نحو 2.3 مليون في غزة، بحسب بيانات فلسطينية وأممية.

وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور التدابير المؤقتة من محكمة العدل الدولية، وكذلك رغم إصدار مجلس الأمن الدولي لاحقا قرار بوقف إطلاق النار فورا.

ومنذ أشهر، تقود مصر وقطر والولايات المتحدة مفاوضات غير مباشرة بين إسرائيل وحركة حماس بهدف التوصل لاتفاق وقف إطلاق نار في قطاع غزة وتبادل للأسرى والمحتجزين بين الطرفين.

للمزيد اقرأ:

للحفاظ على أمن إسرائيل.. لابيد يطالب نتنياهو بالاستقالة

    المصدر :
  • الجزيرة