لافروف ينتقد تلميح واشنطن لفرض عقوبات على تركيا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

انتقد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، تلميح الولايات المتحدة إلى إمكانية فرض عقوبات على تركيا بسبب شرائها منظومة “إس 400” الدفاعية من روسيا، واصفا ذلك بـ “محاولة ابتزاز”.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده الوزير الروسي الجمعة في العاصمة موسكو، عقب لقاء نظيرته النمساوية كارين كنايسل.

وقال لافروف: “هذا مثال على محاولة ابتزاز تضمن للشركات الأمريكية منافسة غير عادلة”.

وأشار إلى أنه ينبغي للولايات المتحدة كعضو في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، أن تنصت لرؤية أمين عام الحلف الذي اعتبر الخطوة التركية “قرارا وطنيا”.

وأعلن مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الأوروبية والأوراسية ويس ميتشل، قبل يومين، أن بلاده قد تفرض عقوبات على تركيا بسبب شرائها منظومة “إس 400” من الجانب الروسي.

وقبل أيام، قال أمين عام الناتو ينس ستولتنبرغ، إن بيع وشراء الأسلحة هو قرار وطني، بالتالي هو ليس قرار الحلف، إنما قرار سيادي مستقل للدول الأعضاء.

ومطلع نيسان/ أبريل الجاري، أعلن مستشار الصناعات الدفاعية التركي إسماعيل دمير، أن تسليم منظومة صواريخ “إس 400” الروسية إلى تركيا سيبدأ في تموز / يوليو 2019.

وتعد منظومة صواريخ “إس 400” مضادة لطائرات الإنذار المبكر، وطائرات التشويش، وطائرات الاستطلاع، ومضادة أيضا للصواريخ البالستية متوسطة المدى.

وفي 12 أيلول/ سبتمبر الماضي، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان توقيع اتفاقية مع روسيا لشراء المنظومة المذكورة. مشيرا إلى أن بلاده سددت دفعة أولى إلى موسكو.

وحال استكمال الصفقة، ستكون تركيا أول بلد في حلف شمال الأطلسي “ناتو” يمتلك “إس 400”.

 

المصدر

موسكو- الأناضول

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً