لليوم الثاني.. طالبان تواصل هجماتها وتقتل 14 جندياً أفغانياً

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تواصل حركة طالبان تنفيذ الهجمات لليوم الثاني على التوالي ضد الأمن الأفغاني بعد انتهاء هدنة عيد الفطر، حيث أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية، اليوم الجمعة، مقتل 14 جنديا وإصابة 3 بهجوم في ولاية بكتيا.

وأمس الخميس، قتل 7 من قوات الأمن الأفغانية، في هجوم للحركة عقب انتهاء الهدنة مباشرة.

وقالت وحيدة شهكار الناطقة باسم حاكم بروان، إن المقاتلين هاجموا نقطة مراقبة في الولاية الواقعة شمال العاصمة كابول، موضحة أن “طالبان أيضا تكبدوا خسائر”.

من جهته، ذكر قائد شرطة المنطقة حسين شاه، أن مقاتلي طالبان أضرموا النار بنقطة المراقبة ما أدى إلى مقتل خمسة من أفراد قوات الأمن.

إطلاق المئات
يشار إلى أن السلطات الأفغانية كانت أفرجت، الثلاثاء، عن مئات إضافيين من سجناء حركة طالبان، في وقت تزايدت فيه الدعوات لحث طالبان على تمديد وقف إطلاق النار الذي أعلنته لثلاثة أيام بمناسبة عيد الفطر، إلا أنها دعوات لم تفلح.

وفي آخر فبراير الماضي، وقعت حركة طالبان وواشنطن اتفاقا تاريخيا في الدوحة يقضي بسحب القوات الأميركية من أفغانستان خلال 14 شهراً، في حال إيفاء حركة طالبان بالتزاماتها.

ويمهد الاتفاق الطريق نحو إحلال السلام في أفغانستان وكان من المفترض، أن يسحبون قواتهم من أفغانستان خلال 14 شهراً، في حال إيفاء حركة طالبان بالتزاماتها بموجب اتفاق تم توقيعه في العاصمة القطرية الدوحة اليوم.تبدأ محادثات بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان.

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

شاهد أيضاً