لندن تستعد لمواجهة موسكو

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن وزير الدفاع البريطاني غافين ويليامسون، أن لندن تعتزم زيادة عديد قواتها في المنطقة القطبية الشمالية لحماية الجناح الشمالي لحلف “الناتو” من التهديد الروسي.

ونقلت صحيفة “ديلي تلغراف” عن ويليامسون قوله أثناء زيارته لقاعدة مشاة البحرية البريطانية في قاعدة باردوفوس الجوية شمالي النرويج: “سنزيد من يقظتنا في مواجهة أي تحديات جديدة بتعزيز قدراتنا أو خبراتنا في ظروف درجات الحرارة المنخفضة، مستفيدين في ذلك من خبرة وتجارب حلفائنا القدامى، بمن في فيهم النرويج”.

وأضاف، أن “سلاح الجو البريطاني سيسير دوريات استطلاع في منطقة القطب الشمالي بهدف رصد أنشطة الغواصات الروسية”، وقال: “سنراقب التهديدات من جانب الغواصات من خلال استخدام طائرات استطلاع من طراز Poseidon”.

وتابع: “من الصعب التصديق بأن نطاق ومدى القدرات العسكرية المنتشرة من قبل روسيا في منطقة القطب الشمالي موجهة فقط لأداء مهام دفاعية”.

ووفقا لويليامسون، فإنه في السنوات الأخيرة زاد نشاط الغواصات الروسية في المحيط الأطلسي إلى عشرة أضعاف ما كان عليه عام 2017، وذكر أن البحرية البريطانية رصدت في العام المذكور 33 سفينة روسية قرب المياه الإقليمية للمملكة المتحدة بينما اعترضت سفينة واحدة فقط عام 2010.

وأشار إلى إطلاق بلاده والنرويج برنامج تعاون مشترك لمدة عشر سنوات، لافتا إلى أنه سيخضع بموجب البرنامج أكثر من ألف عسكري بريطاني للتدريب سنويا مع نظرائهم النرويجيين.

 

المصدر روسيا اليوم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً