ليبيا.. مطالبة دولية بتسليم ضابط الإعدامات وسيف الإسلام

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

طالبت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا، مجلس الأمن الدولي بالتحرك من أجل القبض على سيف الإسلام، نجل العقيد الليبي الراحل معمر #القذافي ، وتسليمه إلى المحكمة.

كما طالبت فاتو بنسودا في إفادتها بضرورة تسليم محمود الورفلي القائد العسكري الذي عرف بضابط الإعدامات، المنضوي ضمن قوات الجيش الليبي بقيادة خليفة #حفتر

وقالت لأعضاء مجلس الأمن إنه يواجه اتهامات بارتكاب جرائم حرب خلال مشاركته المباشرة في 7 حوادث إعدام قتل فيها 33 فرداً في ليبيا، خلال 2016 و2017.
ضابط الإعدامات

وكان قائد الجيش الليبي، أصدر في 12 يوليو الماضي، أمرا بالقبض على الضابط في قوات الصاعقة المتهم بإعدام عشرات المعتقلين محمود الورفلي، بعد فراره من السجن.

كما كان الجيش أمر في شهر يناير الماضي، بحجز وتوقيف الورفلي بتهمة مخالفته الأوامر والتعليمات العسكرية، وإحداث الفتنة وإرباك المشهد في مدينة #بنغازي ، بعد ظهوره في مقاطع مصوّرة، وهو يشرف على عمليات إعدام إرهابيين أسرى رميا بالرصاص في الساحات العامة، قبل أن يتمّ تهريبه من السجن، مطلع الشهر الحالي، من طرف عدد من مؤيديه.

وقالت القيادة العامّة للجيش الليبي، في حينه إن حفتر أصدر أوامره أيضا بالقبض على كل من ارتكب فعلا خالف القانون المدني والعسكري، أو هدّد أمن الوطن والمواطن ومؤسسات الدولة، وإيداعهم السجن العسكري تمهيدا لمحاكمتهم.

يذكر أن محكمة الجنايات الدولية طلبت أكثر من مرة من السلطات في شرق ليبيا، بتسليم الورفلي، إلا أن القيادة العامة للجيش الليبي رفضت ذلك، وقالت على لسان ناطقها الرسمي أحمد المسماري، إن الورفلي ستتمّ محاكمته طبقا للقوانين الليبية.

 

المصدر العربية.نت

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً