مأساة إنسانية..إيرانيات حوامل يفقدن أجنتهن بسبب أزمة نقص المياه في خراسان

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شهدت قرية ”بشير آباد“ الواقعة في محافظة خراسان شمال شرقي إيران مأساة إنسانية بعدما فقد عدد من السيدات الحوامل أجنتهن؛ نتيجة اضطرارهن لحمل المياه، في ظل نقص مياه الشرب في القرية.

وكشف مسؤول قرية بشير آباد الواقعة بمقاطعة ”تربت جام“ بخراسان، محمد شكارجي، يوم الأربعاء ”أن أزمة نقص المياه في القرية تدفع العديد من الأهالي ومن بينهم السيدات لحمل كميات كبيرة من المياه من مناطق تبعد عن القرية بمسافات كبيرة“.

ونوه شكارجي إلى أن القرية المذكورة تفتقر لخدمة إيصال مياه الشرب منذ سنوات طويلة، فيما ”تعمل السلطات منذ عام 2003 على وجه التحديد على إيصال المياه إلى أهالي القرية عبر الخزانات كل فترة“، مؤكدة أن ”كميات المياه من الخزانات لا تكفي حاجة 50% من الأهالي“.

ولفت مسؤول قرية بشير آباد إلى ”أن أزمة نقص مياه الشرب تسببت في معاناة سيدات القرية نتيجة حمل المياه، حتى بتن يعانين من مشاكل صحية في الظهر والعمود الفقري، بل أن 5 سيدات فقدن أجنتهن بعدما سقطن نتيجة وطأة حمل المياه لمسافات كبيرة“.

وأشار إلى أن أزمة نقص المياه لأهالي قرية بشير آباد أسفرت عن عدم وجود أي نشاط زراعي في القرية، حتى بات أكثر شباب ورجال القرية يلجأون للسفر إلى مدينة مشهد (أشهر مدن خراسان) للبحث عن فرص عمل وفق ما نقلت عنه وكالة أنباء ”ايلنا“ الإيرانية.

ويشهد عدد من القرى والمدن في إيران أزمة في مياه الشرب، كان آخرها خروج أهالي منطقة ”الغيزانية“ الواقعة بمدينة الأهواز ذات الأغلبية العربية في احتجاجات على انقطاع خدمة المياه، حتى تدخلت قوات الأمن بالرصاص؛ ما أسفر عن إصابة عدد من المحتجين.

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

شاهد أيضاً