السبت 25 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 9 ديسمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"مئات اليهود" يتظاهرون في نيويورك رفضاً للعدوان الإسرائيلي على غزة

لم تتوقف المظاهرات الشعبية في عدد من دول العالم والمنددة بالعدوان الإسرائيلي على غزة، على العرب أو المسلمين في العالم العربي أو في دول الغرب، بل كان لليهود الرافضين لسياسات الحكومة الإسرائيلية نصيب في تلك المظاهرات أيضاً.

فقد شارك المئات من أعضاء الجالية اليهودية في نيويورك في وقفة احتجاجية دعت إليها منظمة “الصوت اليهودي من أجل السلام”، أمس الجمعة، لإعلان موقفهم الرافض للعدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة منذ السبت الماضي.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها “اليهود يقولون أوقفوا الإبادة الجماعية ضد الفلسطينيين”، “الصهيونية إرهاب” و”أوقفوا الفصل العنصري الإسرائيلي”.

وتحدث أحد أعضاء المنظمة قائلا “2.2 مليون شخص في سجن مفتوح، معظمهم من الأطفال، إنهم الآن بلا طعام أو مياه أو كهرباء أو وقود، ومع هذا يقصفون بالفوسفور الأبيض”.

وأضاف “كيهود نحن هنا اليوم لنقول لا تفعلوا هذا باسمنا. ليس باسمنا. ليس باسمنا”، ثم هتف الحضور وراءه بصوت مرتفع مرددين “ليس باسمنا.. ليس باسمنا. ليس باسمنا”.

ووصلت المظاهرة إلى منزل زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور تشاك شومر في بروكلين، احتجاجا على موقفه الداعم لإسرائيل في حربها على غزة.

وأمس الجمعة، أعلن مكتب شومر أنه سيزور تل أبيب، السبت، على رأس فريق من زملائه في مجلس الشيوخ لإظهار الدعم لحكومة إسرائيل.

يذكر أن حركة تدعى “ناتوري كارتا” (حارس المدينة) مناهضة للصهيونية تأسست عام 1935، ويرى أعضاؤها أن دولة إسرائيل لا تمثل الديانة اليهودية ويطالبون باستمرار بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإعادة الأرض للفلسطينيين.

ويوجد أعضاء الحركة المقدر عددهم بنحو 5 آلاف يهودي في القدس ولندن ونيويورك.

    المصدر :
  • الجزيرة