ماكرون يتهم بعض متظاهري الجمعة بمحاولة تدمير الجمهورية

اتهم الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بعض متظاهري الجمعة من السترات الصفراء بمحاولة تدمير الجمهورية الفرنسية.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قد توجه الليلة (السبت) إلى مقرّ وزارة الداخلية لحضور اجتماع لخليّة الأزمة، بحضور رئيس الوزراء ووزيرَي الداخلية والعدل.

واعتقلت الشرطة الفرنسية 192 من عناصر السترات الصفراء، بعد أعمال الشغب والتخريب والحرق في إحدى أكثر ضواحي العاصمة باريس ثراء.

فيما توعد رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، السبت، المسؤولين عن هذه الأعمال بعقاب شديد.

وتفقد فيليب جادة الشانزليزيه تعبيرا عن دعمه لشرطة مكافحة الشغب وعناصر الإطفاء، الذين يكافحون للسيطرة على اضطراب اندلع وسط تظاهرات حراك السترات الصفراء التي تزامنت مع أعمال التخريب.

وبحسب تقديرات فيليب، فثمة بضعة آلاف من مثيري الشغب مسؤولون عن العنف “غير المقبول”، الذي اندلع، وفق ما أوردت “أسوشييتد برس”.

وأشاد فيليب بعناصر الإطفاء الذين أنقذوا أشخاصا حوصروا في بناء أضرم متظاهرون فيه النار.

وما زال الوضع متوترا في الشانزليزيه، وسط باريس، بعد ساعات من العنف والاشتباكات مع الشرطة التي استخدمت الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه.

 

المصدر: العربية.نت
شاهد أيضاً