ماكرون يصل واشنطن.. و”النووي” أبرز الملفات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

وصل الرئيس الفرنسي، إيمانويل #ماكرون، إلى البيت الأبيض، الاثنين، مع بدء زيارة الدولة التي يقوم بها إلى واشنطن والتي من المتوقع أن تركّز على مصير #الاتفاق_النووي مع #إيران والعلاقات التجارية عبر المحيط الأطلسي.

واستقبل الرئيس الأميركي، دونالد #ترمب، وزوجته ميلانيا ماكرون وزوجته بريجيت بحفاوة عند مدخل البيت الأبيض، وتبادل ترمب وماكرون القبل بعد المصافحة.

ومن المتوقع أن يتناول الرئيسان مع زوجتيهما طعام العشاء في ماونت فيرنون في مقر إقامة جورج واشنطن، أول رئيس أميركي، والصديق الكبير للماركيز دي لا فايات الفرنسي الأكثر شهرة في الولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يعقد أول اجتماع رئيسي بين ترمب وماكرون الثلاثاء.

وأعلن ماكرون، في مقابلة أجرتها معه شبكة فوكس نيوز بالإنجليزية وبثتها الأحد عشية زيارته واشنطن، أنه ليس لديه “خطة بديلة” في حال نفذت الولايات المتحدة تهديدها وانسحبت من الاتفاق النووي الموقع عام 2015 مع إيران.

وقال: “ليس لدي خطة بديلة للنووي في وجه إيران”.

من جهته، يعتبر ترمب الاتفاق الموقع في تموز/يوليو 2015 بين طهران والدول الست الكبرى (الولايات المتحدة والصين وفرنسا وبريطانيا وروسيا وألمانيا) شديد التساهل حيال إيران، مهدداً بإعادة فرض العقوبات على طهران والانسحاب من هذا الاتفاق إذا لم تشدد الدول الأوروبية الموقعة عليه شروطه بحلول 12 أيار/مايو.

 

المصدر وكالات

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً