الخميس 22 ذو القعدة 1445 ﻫ - 30 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مدير المخابرات المركزية الأمريكية يتوجه لإسرائيل للقاء نتنياهو

قال مصدر مطلع لرويترز إن مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية وليام بيرنز سيسافر إلى إسرائيل (الأربعاء 8-5-2024) لإجراء محادثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ومسؤولين كبار آخرين.

وعاد بيرنز إلى المنطقة، ووصل القاهرة، في أواخر الأسبوع الماضي قبل أن ينتقل إلى الدوحة خلال عطلة نهاية الأسبوع، لإجراء مزيد من المحادثات حول اتفاق وقف إطلاق النار المحتمل في غزة.

وفي الدوحة، ساعد مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية في إعادة صياغة إطار العمل مع القطريين الذي تم تقديمه بعد ذلك إلى حماس، ثم ردت عليه الحركة، مساء الاثنين.

من جهتها، قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن سيطرة إسرائيل على معبر رفح بين مصر وغزة يبدو بمثابة “مقدمة” لعملية عسكرية كبيرة.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية ماثيو ميلر يوم الثلاثاء: “يبدو أن هذا بمثابة مقدمة لعملية عسكرية كبرى. لم نر بعد بدء هذه العملية”.

غير أن المتحدث قال إن العملية العسكرية الإسرائيلية في الوقت الحالي للسيطرة على معبر رفح تبدو “عملية محدودة في هذا الوقت”.

وأضاف: “هذه العملية العسكرية التي شنوها الليلة الماضية استهدفت بوابة رفح فقط. لم تكن عملية في المناطق المدنية التي أمروا بإخلائها، لذا سنستمر في توضيح أننا نعارض عملية عسكرية كبيرة في رفح”.

وقال ميلر إن العملية الحالية في رفح لا يمكن اعتبارها تلك التي حذرت الولايات المتحدة إسرائيل من القيام بها، حسب قوله.

وأضاف ميلر: “يبدو أن هذه عملية محدودة، لكن بالطبع يعتمد الكثير منها على ما سيأتي بعد ذلك. لقد قالوا، أعتقد ذلك بكل وضوح، أنه ليس سرًا أنهم يريدون القيام بعملية عسكرية كبيرة هناك. لقد أوضحنا أننا نعارض مثل هذه العملية”.

ولم يذكر ميلر ماذا سيكون رد الولايات المتحدة إذا نفذت إسرائيل عملية كبيرة، والتي حاولت الولايات المتحدة مرارًا وتكرارًا ردع إسرائيل عن القيام بها.

    المصدر :
  • رويترز