الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مسؤول إسرائيلي: لا مؤشرات بشأن الاقتراب من اتفاق مع حماس

كشف مسؤول إسرائيلي، الاثنين، أن لا مؤشرات بشأن الاقتراب من اتفاق بين تل أبيب وحركة حماس، مبيناً أن المطالب التي تطرحها الحركة الفلسطينية لإتمام صفقة جديدة لتبادل الأسرى مع إسرائيل تبدو مبالغا فيها، وأن إسرائيل غير مستعدة لقبولها، وفق ما نقلته صحيفة “يديعوت أحرونوت”.

كما أشار المسؤول الذي لم يذكر اسمه إلى أن الردود التي وصلت من الوسيط القطري “لا تشير إلى احتمالية التوصل لاتفاق وشيك” بين الجانبين.

وقال المسؤول “حماس تضع شروطا خيالية وإسرائيل ليست مستعدة لقبولها”.

وبحث مجلس الحرب الإسرائيلي، الأسبوع الماضي، الردود الأولية التي حملها الوسيط القطري، والذي عاد مرة أخرى إلى حماس وسمع منها ردودا جديدة ونقلها لإسرائيل.

وقال المسؤول الإسرائيلي “الأمر أكثر تعقيدا مما كنا نعتقد.. حماس عادت للمطالبة بوقف الأعمال العسكرية وهذا لا يمكن قبوله”.

وفي وقت سابق من اليوم الأثنين 1\1\2024، أكد مصدر في حماس للعربية، أن موقف الحركة لا يزال على حاله ألا وهو رفض أي صفقة تبادل أسرى مع إسرائيل قبل وقف النار.

كما أوضح المصدر أن وفدا من الحركة يتواجد في القاهرة لبحث مقترح وقف إطلاق النار، في إشارة إلى أن المفاوضات مستمرة.

وتشترط حماس منذ أيام عدة وقفاً شاملاً وتاماً لإطلاق النار في كامل القطاع المحاصر، مقابل تبادل الأسرى مع إسرائيل.

في حين ترفض تل أبيب هذا الشرط مؤكدة أن لا “هدنة نهائية للحرب قبل القضاء على حماس”، وفق ما أكد أكثر من مرة رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو، فضلا عن قيادة الجيش.