الأثنين 18 ذو الحجة 1445 ﻫ - 24 يونيو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مسؤول: الوسطاء لم يتلقوا ردوداً رسمية من حماس أو إسرائيل على المقترح

قال مسؤول مطلع على المحادثات لرويترز الثلاثاء إن الوسطاء القطريين والمصريين لم يتلقوا ردودا رسمية من حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) أو إسرائيل بشأن اقتراح وقف إطلاق النار الذي تدعمه الأمم المتحدة.

وأضاف المسؤول “المحادثات مستمرة بين الوسطاء وإسرائيل وحماس بالتنسيق مع الولايات المتحدة”.

فيما قال مسؤول في الحكومة الإسرائيلية إن أحدث اقتراح بخصوص الوضع في غزة سيسمح لإسرائيل بتحقيق جميع أهدافها قبل إنهاء الحرب.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه “لن تنهي إسرائيل الحرب قبل تحقيق جميع أهدافها، وهي تدمير القدرات العسكرية لحماس (وإنهاء) حكمها، وإطلاق سراح جميع الرهائن وضمان ألا تشكل غزة تهديدا لإسرائيل في المستقبل”.

وتابع “الاقتراح المطروح يمكّن إسرائيل من تحقيق هذه الأهداف، وستفعل إسرائيل ذلك بالفعل”.

وفي آخر المستجدات قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الثلاثاء 11 حزيران/يونيو 2024، إن مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والمجتمع الدولي يتحملان مسؤولية الضغط على إسرائيل لفتح جميع المعابر البرية المؤدية إلى قطاع غزة.

وقال خلال مؤتمر في الأردن “تبقى مسؤولية مجلس الأمن وأطراف المجتمع الدولي كافة كبيرة في الضغط على إسرائيل، من أجل فتح جميع المعابر البرية لقطاع غزة، وتسليمها للحكومة الجديدة، لإدخال جميع المواد الإغاثية والطبية، ومستلزمات وتجهيزات الإيواء..”.

وأضاف “وفوق كل ذلك وقبله، لابد من مواصلة بذل الجهود لوقف إطلاق النار بشكل فوري ودائم وانسحاب جميع القوات الإسرائيلية من قطاع غزة، لفتح المجال لقيام دولة فلسطين واستلامها مهامها كاملة”.

    المصدر :
  • رويترز