استمع لاذاعتنا

مسؤول كوري جنوبي: ترامب قد يزور الحدود بين الكوريتين الشهر المقبل

قال مسؤول كوري جنوبي، اليوم الثلاثاء، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد يتوجه إلى المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين الشمالية والجنوبية، لدى زيارته لسيؤول، الشهر القادم.

ونقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية “يونهاب” عن مصدر في الدفاع بكوريا الجنوبية (لم تسمه)، اليوم، إن ترامب قد يتوجه إلى الحدود بين الكوريتين في نوفمبر/تشرين ثان المقبل، عندما يقوم بزيارة إلى كوريا الجنوبية.

وأوضح المصدر أن البيت الأبيض قد أرسل، أواخر سبتمبر/أيلول الماضي، فريقًا يضم مسؤولين للتحقق من المواقع المرشحة لـ”النشاط الخاص” الذي سيقوم به ترامب في كوريا الجنوبية.

وأضاف المصدر أن قرية بانمونجوم التي تسري فيها هدنة بين الكوريتين ونقطة المراقبة، وتقعان داخل المنطقة منزوعة السلاح، من بين المواقع التي يبحث ترامب زيارتها.

وقال المصدر ذاته إن من المتوقع أن يرسل ترامب رسالة مهمة إلى كوريا الشمالية سواء لفظيًا أو “عمليًا” أثناء أول زيارة يقوم بها لشبه الجزيرة بوصفه القائد العام للجيش الأمريكي.

وأشار إلى أنه “من المحتمل أن يقوم ترامب بشيء من هذا القبيل، كما يقوم مساعدوه بالتحضيرات ذات الصلة”.

ومن المقرر أن يقوم ترامب بجولة تشمل اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام والفلبين اعتبارًا من 2 نوفمبر القادم، بحسب الوكالة ذاتها