الخميس 19 شعبان 1445 ﻫ - 29 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مصرع جندي إسرائيلي في قطاع غزة بسبب عدوى فطرية

كشف إعلام عبري النقاب، الثلاثاء، عن مصرع جندي إسرائيلي جراء إصابته بفطريات في قطاع غزة، فيما أصيب نحو 10 جرحى آخرين من الجنود بحالات مماثلة.

وقال موقع واينت الإخباري الإسرائيلي، إن جنديا أصيب بجروح خطيرة في أطرافه في ساحة المعركة ومن ثم ظهرت على جسمه فطريات مقاومة للعلاج، دون توضيح تاريخ إصابته ولا نوع الفطريات.

وأضاف الموقع، وهو النسخة الإلكترونية من صحيفة يديعوت أحرونوت: تم نقله إلى مستشفى أسوتا في أسدود (جنوب) حيث جرب الأطباء كل علاج ممكن، بما في ذلك العلاجات التجريبية من الخارج.

وأردف أن الأطباء جلبوا متخصصين قدر استطاعتهم، وأخيرا استولى الفطر على الأعضاء في جسد المصاب، حتى تحديد وفاته.

وتابع: قد يكون منشأ الفطريات في التربة الملوثة بمياه الصرف الصحي مشيرا إلى أن عددا من الجنود عادوا من ساحة المعركة مصابين بفطريات والتهابات مختلفة.

وأصيب نحو 10 جرحى من الجنود بفطريات مماثلة، قد تكون ناجمة عن تلوث التربة بمياه الصرف الصحي، وفق الموقع ذاته.

ومنتصف ديسمبر/كانون الأول الجاري، حذرت بلدية غزة من خطر غرق مناطق شمال المدينة بمياه الصرف الصحي، في ظل توقف عمل المضخات جراء نفاد الوقود المشغل لها، الأمر الذي من شأنه أن يسبب كوارث بيئية وصحية كبيرة.

ونقل الموقع عن رئيسة جمعية الأمراض المعدية الإسرائيلية (غير حكومية) جاليا راهاف، أنه تم تشخيص حالات عدوى فطرية وبكتيرية مقاومة بين الجنود المصابين، وخاصة إصابات الأطراف.

وقالت راهاف: نعلم أن هناك بكتيريا شديدة المقاومة في غزة، هذه المعلومات تراكمت في دراسات قمنا بها في الماضي مع أطباء من هناك.

وختمت: نرى ذلك بين الجنود الذين عادوا من ساحة المعركة. إن الاتصال بالتربة والطين هناك يسبب التعرض لمثل هذه الفطريات، وفق الموقع ذاته.

ومطلع ديسمبر الجاري، كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت عن إصابة عدد من الجنود الإسرائيليين المشاركين في الحرب على قطاع غزة، بالزحار (التهاب واضطراب في الأمعاء)، والتسمم، الأمر الذي يسبب حالات إسهال شديد، وارتفاعا في درجة الحرارة، وهو ما يتطلب إخلاءهم من مواقع القتال.