الأحد 12 شوال 1445 ﻫ - 21 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمير عبدالرحمن بن مساعد يعلق على مجزرة مستشفى المعمداني

عبر الأمير السعودي عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز عن تضامنه وحزنه لما يحل بأهالي غزة خاصة بعد الاستهداف الإجرامي الذي طال نازحين وجرحى في مستشفى المعمداني ليل الثلاثاء.

وكتب الأمير مساعد عبر صفحته الخاصة على منصة “إكس”:

مستشفى المعمداني

سبحان القائل جل شأنه (وَلَا تَحۡسَبَنَّ ٱللَّهَ غَٰافِلًا عَمَّا يَعۡمَلُ ٱلظَّٰلِمُونَۚ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمۡ لِيَوۡمٖ تَشۡخَصُ فِيهِ ٱلۡأَبۡصَٰرُ.
مُهۡطِعِينَ مُقۡنِعِي رُءُوسِهِمۡ لَا يَرۡتَدُّ إِلَيۡهِمۡ طَرۡفُهُمۡۖ وَأَفۡـِٔدَتُهُمۡ هَوَآء)
والقائل تبارك في علاه ( ألا لعنة الله على الظالمين)
والقائل عز وجل ( أليس الله بعزيزٍ ذي انتقام)

مجزرة مستشفى المعمداني

ميدانيا، ارتكب جيش الاحتلال الإسرائيليّ مجزرة مروّعة جديدة في غزة، مساء اليوم، باستهدافه مستشفى الأهلي المعمداني الذي كان يضمّ حوالي 1500 نازح، متسببًا بسقوط مئات الشهداء والجرحى. في وقت أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس الحداد 3 أيام على الضحايا، وسط تنديدات دوليّة وعربيّة بدأت تتوالى نظرًا لفظاعة الجريمة.

فلا تزال أعداد الضحايا تتزايد باستمرار، وسط أنباء عن ارتفاع عدد الشهداء إلى أكثر من 760، فيما أعلن الدفاع المدني في غزة، أنّه “دخل إلى ساحة مستشفى المعمداني ولم نجد جرحى، بل وجدنا أشلاء مئات الشهداء”.