منظمة أميركية: ترمب سيستفيد من خبرة بولتون بشأن إيران

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قال كل من المدير التنفيذي لمنظمة “متحدون ضد إيران النووية” (UANI) السفير مارك د. والاس، والسيناتور، جوزيف ليبرمان (رئيس المنظمة)، إن الرئيس الأميركي دونالد ترمب سيستفيد من خبرة #جون_بولتون بشأن #إيران.

ورأى الرجلان في بيان، نشر عبر موقع المنظمة، أن تعيين ترمب للسفير جون بولتون وهو عضو في المجلس الاستشاري لـUANI، كمستشار الأمن القومي القادم، جاء بسبب أن بولتون يعي خطورة التهديد الإيراني جيداً.

وقال السفير مارك والاس إن بولتون “محامٍ متميزِ ودبلوماسي ومفكر خدم بلده بامتياز، ولعدة عقود كان ولاؤه لعظمة بلدنا.. لديه عقل لا مثيل له، وحس جاف من الفكاهة وبوصلة أخلاقية قوية”. وأضاف: “لقد كانت UANI محظوظة لوجود أعضاء مثله في مجلسها الاستشاري الذين خدموا في أعلى المناصب في إدارات الرؤساء كلينتون وبوش وأوباما، وعبر خطوط الأحزاب، وهذا الإرث يستمر مع تعيين الرئيس ترمب لبولتون كمستشار الأمن القومي”.

ومن جانبه، قال السيناتور جوزيف ليبرمان إن “السفير بولتون تحدث حول القضايا الأكثر إلحاحاً التي تواجه أميركا بالاتساق والوضوح، بما في ذلك التهديد الذي يمثله النظام الإيراني، وسوف يستفيد الرئيس ترمب من حكمة وخبرة مستشاره”.

وفي السياق، كتبت صحيفة “وول ستريت جورنال” في تقرير لها أن ترمب وجد في اختيار جون بولتون مستشاراً للأمن القومي، سياسياً مخضرماً يتفق معه في قضايا الأمن القومي الرئيسية بما في ذلك معارضة #الاتفاق_النووي_الإيراني ووقف البرنامج النووي لكوريا الشمالية وسياسة “أميركا أولاً”.

وبحسب الصحيفة، لا يثق بولتون في روسيا مطلقاً، حيث قال في مؤتمر ميونخ الأمني إن حكم محكمة فيدرالية ضد 13 روسياً فيما يتصل بالتدخل في الانتخابات الأميركية قد أعطى #دونالد_ترمب فرصة للتحرك ضد روسيا”.

 

المصدر

العربية.نت – صالح حميد
شاهد أيضاً