الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نجم الكرة الإيراني يدعم الاحتجاجات ويتهم السلطات بالكذب

أعرب عدد كبير من الشخصيات السينمائية والفنية والإعلامية والموسيقية والرياضية البارزة في إيران عن دعمهم للاحتجاجات الأخيرة على وفاة الشابة مهسا أميني، وعبروا عبر تعليقاتهم الغاضبة ومنشوراتهم الداعمة للمحتجين، والتنديد بسلوك السلطات الإيرانية العنيف معهم.

يبدو أن أسطورة كرة القدم الإيرانية، علي دائي، لن يتراجع عن تحدي السلطات في بلاده، تضامناً مع الاحتجاجات المستمرة منذ منتصف الشهر الماضي، تنديداً بمقتل الشابة مهسا أميني.

فقد اتهم اللاعب الشهير السلطات الإيرانية بالكذب.

كتب في تعليق على حسابه في إنستغرام عن وفاة التلميذة “أسرا بناهي” في مدينة أردبيل مشككاً برواية القوى الأمنية

لا تقولون الحقيقة

كما قال “انتحار الفتاة الجميلة في مدينتي غير صحيح، وأنتم (في إشارة إلى السلطات الإيرانية) لا تقولون الحقيقة”.

يذكر أن السلطات الإيرانية كانت حجزت الأسبوع الماضي جواز سفر اللاعب السابق، أحد أبرز الأسماء في تاريخ المنتخب الوطني، بعد انتقاده تعاملها مع الاحتجاجات التي أعقبت وفاة أميني.

حل المشاكل بدل القمع

جاءت هذه الخطوة بعد أن حض المهاجم السابق ، بمنشور عبر “إنستغرام” في 27 سبتمبر الماضي، السلطات على حل مشاكل الشعب بدلاً من استخدام القمع والعنف والاعتقالات.

وصنف دائي (52 عاما) أفضل هداف في تاريخ المنتخبات الوطنية لأعوام طويلة مع 109 أهداف، الى أن تجاوزه البرتغالي كريستيانو رونالدو في سبتمبر 2021.

يشار إلى أن إيران تشهد منذ وفاة أميني في 16 سبتمبر (2022) بعد ثلاثة أيام من اعتقالها من قبل شرطة الأخلاق، ومن ثم نقلها إلى أحد المستشفيات في طهران، تظاهرات واسعة لم تهدأ حتى الآن.

فقد أشعل موتها منذ ذلك الحين نار الغضب حول عدة قضايا، من بينها القيود المفروضة على الحريات الشخصية والقواعد الصارمة المتعلقة بملابس المرأة، فضلاً عن الأزمة المعيشية والاقتصادية التي يعاني منها الإيرانيون، ناهيك عن القواعد المتشددة التي يفرضها نظام الحكم وتركيبته السياسية بشكل عام.