استمع لاذاعتنا

نظام الأسد يتكبد عشرات القتلى بمواجهات مع تنظيم الدولة الإسلامية بريف الرقة

أفادت مصادر إعلامية محلية، إن قوات النظام وميليشيا “قوات العشائر”، وبدعم من الطائرات الروسية؛ تقدمت وسيطرت على محطتي ضخ ( البوحمد والمغلة) جنوب غربي بلدة (معدان) بريف الرقة الشرقي.

وفي السياق ذاته؛ تدور مواجهات بين كل من قوات النظام من جهة وتنظيم “الدولة” من جهة أخرى، بمحيط قرية (البوحمد) وهي من البلدات المتبقية للوصول إلى بلدة ( معدان)، حيث قتل نحو 50 عنصرا للنظام وميليشياته، جراء المواجهات واعتماد التنظيم على المفخخات، بحسب ما أكدت مصادر محلية مطلعة.

إلى ذلك؛ قال التنظيم إنه تمكن من قتل 12 عنصراً لقوات النظام، وأسر عنصرين أخرين فجر اليوم الأحد، بكمين أعده على أطراف قرية (سليم الحماد) شرقي الرقة، عندما حاولت قوات النظام التقدم إلى القرية.

وأكدت ( وكالة أعماق) الذراع الإعلامي للتنظيم، مقتل 12 عنصرا للنظام في منطقة (أنباج ) على طريق (الرصافة-أثريا) جنوب غربي الرقة، بالإضافة لتدمير دبابتين، اليوم الأحد بهجوم لعناصر التنظيم.

هذا وتدور مواجهات بين الجانبين بمحيط (قربة شعيب الفاطم ) جنوب بلدة( معدان) بالتزامن مع حملة جوية وقصف مكثف من الطائرات الروسية، التي شنت عشرات الغارات على قرى الخط الشرقي للرقة، ودمرت عشرات المنازل إلى جانب المجازر التي ترتكبها بحق المدنيين.

يشار إلى أن قوات النظام تقدمت بشكل ملحوظ في الريف الغربي والجنوبي الشرقي لمحافظة الرقة، في خطوة للتقدم باتجاه محافظة دير الزور، في سياق التوافقات الأخيرة، التي أفضت لتقسيم مناطق النفوذ بين روسيا وأمريكا والقوى المتحالفة مع الجانبين.