الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444 ﻫ - 27 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نقل نعش الملكة إليزابيث جوا إلى لندن الثلاثاء

ستحمل طائرة نعش الملكة إليزابيث إلى لندن الثلاثاء بعدما سُجي لمدة 24 ساعة في كاتدرائية تاريخية في إدنبره، حيث أحاط به ابنها الملك تشارلز وأخوته الثلاثة في وقفة صامتة.

وانضم إلى تشارلز شقيقاه آندرو وإدوارد وشقيقته آن في الوقفة الصامتة التي استغرقت عشر دقائق الاثنين في كاتدرائية سانت جايلز، حيث وقفوا برؤوس منحنية على الجوانب الأربعة للنعش بينما كان مشيعون يمرون لإلقاء نظرة الوداع عليه.

وبينما كانت الموسيقى الحزينة لمزمار القربة هي الصوت الوحيد الذي ملأ جنبات المكان عندما حمل جنود النعش في وقت سابق من اليوم، دوى صوت التصفيق عاليا من المشيعين عندما غادر أفراد العائلة المالكة الكاتدرائية بعد الوقفة الصامتة تحت جنح الظلام.

وقالت ماري كلير كروس (55 عاما) “شعرت بالذهول لأنني كنت في الكاتدرائية مع الملكة إليزابيث التي طالما أعجبت بها طوال حياتي، لقد كان شعورا رائعا بمعنى الكلمة لكنه كان حزينا كذلك”.

وتوفيت إليزابيث الخميس في منزلها في بالمورال في المرتفعات الأسكتلندية عن 96 عاما بعد حكم استمر 70 عاما مما فجر مشاعر الحزن في البلاد.

وبوفاة الملكة إليزابيث، أصبح تشارلز (73 عاما) ملكا لبريطانيا و14 دولة أخرى بما في ذلك أستراليا وكندا وجامايكا ونيوزيلندا. وسيسافر الملك الجديد إلى الأقاليم الأربعة لبريطانيا قبل الجنازة، على أن يبدأ جولته بزيارة أيرلندا الشمالية اليوم الثلاثاء.

    المصدر :
  • رويترز