هذه حقيقة الوضع الصحي لحفتر

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

أكدت وزارة الخارجية الفرنسية رسمياً أن قائد #الجيش_الليبي الجنرال #خليفة_حفتر، يتلقى العلاج في إحدى مستشفيات العاصمة باريس وأن حالته في تحسّن، لتضع بذلك حداً للأنباء المتضاربة والتكهنات بشأن حقيقة #الوضع_الصحي_لحفتر.

ونقلت إذاعة فرنسا الدولية عن وزير الخارجية الفرنسي، جان ايف لودريان، مساء الأربعاء، قوله أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الفرنسي، خلال اجتماع مغلق إن “القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر يتلقى العلاج في مستشفى عسكري بضواحي العاصمة باريس وإن حالته أفضل”، وذلك رداً على استفسار أحد النواب، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل حول أسباب مرضه.

وكانت صحيفة “اكسبريس” الفرنسية قد أفادت، في 11 من الشهر الجاري، بنقل حفتر (75 عاماً) إلى مستشفى عسكري بباريس حيث يخضع للعلاج والمراقبة، بعد إصابته بـ”سكتة دماغية”، بينما نفى موالون له هذه الأخبار معتبرين أنها مجرد “إشاعات، وأن حفتر بصحة جيدة ويتابع العمليات العسكرية بدرنة”، قبل أن يقرّوا بأنه يخضع للعلاج في باريس ولفحوص معتادة بعد شعوره بوعكة صحيّة، أثناء جولة خارجية، متوقعين عودته إلى ليبيا قريبا.

 

المصدر العربية.نت – منية غانمي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً