واشنطن: إيران قد تَخرج من سوريا بسبب فيروس كورونا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قالت الإدارة الأميركية إن إيران قد تَخرج من سوريا بسبب انتشار فيروس كورونا.

وقال المبعوث الأميركي الخاص للشؤون الإيرانية بريان هوك، إن لدى إيران الآن دوافع متزايدة للانسحاب من سوريا.

وأضاف هوك، في مقابلة مع مجلة “فورين بوليسي” Foreign Policy، أن الولايات المتحدة لاحظت انسحابا تكتيكيا للقوات الإيرانية في سوريا.

وأضاف أن حماس طهران للحرب بالوكالة عبر الشرق الأوسط ربما يكون انخفض مؤخرا، خاصة مع وفاة أكثر من 7 آلاف شخص في إيران بفيروس كورونا حتى الآن، وهو الرقم الذي يَعتقد مسؤولون أميركيون أنه قد يكون أعلى بكثير.

بدورها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس إن الهدف من حملة الضغط الأقصى ضد النظام الإيراني هو إرغامُه على التصرف كأي دولة طبيعية، وأن يقبل الحضورَ لإجراء المحادثات، مؤكدة أن الكرة اﻵن في ملعب إيران.

أورتاغوس، وفي مقابلة مع “إيران إنترناشيونال” قالت إن الولايات المتحدة تريد من دول العالم المهتمة بالكرامة الإنسانية، أن تنضم إلى العقوبات ضد النظام الإيراني وأن لا تتسامح معه.

وأضافت أن على الشعب الإيراني أن يعلم أن أميركا بجانبه وستستمر في دعمه، وستواجه النظام الإيراني كلما شاهدت انتهاكا لحقوق الإنسان.

شاهد أيضاً