واشنطن لن تحظر الحواسيب على الطائرات القادمة من أوروبا حاليًا

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قالت مصادر أوروبية، أمس الثلاثاء، إن الولايات المتحدة لن تحظر حمل الحواسيب المحمولة على متن الطائرات القادمة من أوروبا إلى الولايات المتحدة في الوقت الراهن.

ونقل موقع بوليتيكو الأمريكي عن مصادر أوروبية، لم يسمها، أن الولايات المتحدة اختارت عدم فرض حظر على أجهزة الكمبيوتر المحمولة داخل مقصورة الركاب في الطائرات القادمة من أوروبا، بالرغم من أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قالت إن قرار الحظر لا يزال مطروحًا.

وقال مسؤول في المفوضية الأوروبية، بحسب بوليتيكو، إنه لن يكون هناك حظر، إذ أن “كلا الطرفين اتفقا على تكثيف المحادثات الفنية ومحاولة إيجاد حل مشترك”.

في الوقت نفسه، قال وزير الامن الداخلي الأمريكي جون كيلي، أمس، إنه بينما لم يتم الإعلان اليوم عن توسيع الحظر على حمل الأجهزة الالكترونية الكبيرة داخل مقصورة الركاب في الرحلات القادمة من أوروبا إلى الولايات المتحدة “إلا أن القرار لا يزال مطروحًا على الطاولة”.

جاء ذلك خلال مكالمة هاتفية للوزير الأمريكي مع مفوض الشؤون الداخلية الأوروبية ديمتريس افراموبولوس ومفوض النقل فيوليتا بولك، بعد ظهر أمس.

وأكد الوزير أنه سيقوم بتنفيذ جميع التدابير اللازمة لتأمين الطائرات التجارية المتجهة إلى الولايات المتحدة – بما في ذلك حظر نقل الأجهزة الإلكترونية الكبيرة على متن الطائرات- إذا كان مستوى التهديد يبرر ذلك.

وفي مارس / آذار الماضي، أصدرت الإدارة الأمريكية قراراً بحظر الأجهزة الإلكترونية التي يحملها المسافرين على الرحلات القادمة إليها من عدد من دول الشرق الأوسط.

ويؤثر الحظر الأمريكي الحالي على 350 رحلة أسبوعيًا، وفي حال توسيعه ليشمل أوروبا، فإن ذلك سيؤثر على 390 رحلة يوميًا، وفقًا للاتحاد الدولي للنقل الجوي.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري،أجرى مسؤولون بالاتحاد الأوروبي في بروكسل مباحثات طارئة مع ممثلين لوزارة الأمن الداخلي الأمريكية، لبحث التحذير الذي أطلقته الأخيرة ومن شأنه توسيع “محتمل” لقرار حظر حمل المسافرين بعض الأجهزة الإلكترونية ليشمل مسافري الرحلات الجوية القادمة من دول الاتحاد.

Loading...
المصدر وكالة الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً