الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 7 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

واشنطن: ننسق مع حلفائنا الرد على "حملة القمع الدموية" في إيران

قالت وزارة الخارجية الأمريكية (الجمعة 7-10-2022) إن الولايات المتحدة ستواصل التنسيق مع حلفائها بشأن كيفية الرد على “حملة القمع الدموية” ضد المتظاهرين في إيران “والعنف الذي ترعاه الدولة” ضد النساء.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية فيدانت باتيل للصحفيين إن جماعات حقوقية تتمتع بالمصداقية أكدت أن “الحكومة الإيرانية قتلت حتى الآن أكثر من 100 شخص في حملتها الدموية”.

وأطلقت وفاة أميني (22 عاما) وهي محتجزة لدى شرطة الأخلاق شرارة احتجاجات في أنحاء إيران مستمرة منذ أكثر من أسبوعين. ويقول والدها إن جثتها كانت تحمل آثار كدمات في الساق وحمل الشرطة مسؤولية وفاتها.

وفي السياق، نفى تقرير لطبيب شرعي إيراني أن تكون وفاة “مهسا أميني” نجمت عن ضربات على الرأس والأطراف، مؤكدًا أنها نتيجة فشل في العديد من أجهزة الجسم بسبب نقص الأكسجين في المخ.

وجاء في تقرير الطبيب الشرعي أن وفاتها “لم تكن ناجمة عن ضربة على الرأس أو الأطراف”. ولم يذكر التقرير ما إذا كانت قد تعرضت لأي إصابات.

إلى ذلك، لفت “صالح نيكبخت”، محامي عائلة أميني من قبل لموقع (اعتماد أونلاين) الإخباري شبه الرسمي على الإنترنت، إلى أن “أطباء مرموقين” يعتقدون أنها تعرضت للضرب وهي رهن الاحتجاز. ونفت الشرطة تعرضها لأي أذى.

وفي وقت سابق، زعمت الشرطة أنها أصيبت بأزمة قلبية بعدما تم اقتيادها لمركز الشرطة “لتقويمها”.

وتنفي أسرة أميني معاناة ابنتهم من أي مشكلات في القلب.

    المصدر :
  • رويترز