الأربعاء 13 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 7 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

وزيرة الصحة الأوغندية: رصد حالتين إضافيتين بفيروس إيبولا

قالت وزيرة الصحة الأوغندية جين روث أسينج الأحد إن الفحوص أثبتت إصابة حالتين إضافيتين في وحدة عزل بالمستشفى الرئيسي بالبلاد بفيروس إيبولا، مما يرفع عدد الحالات المسجلة في تلك المستشفى إلى خمسة.

وحالات الإصابة الخمس في كمبالا تمثل أول واقعة معروفة لانتقال العدوى في المدينة، وجاءت بعد أيام من إعلان وزارة الإعلام في البلاد أن تفشي إيبولا أصبح تحت السيطرة ومن المتوقع أن ينتهي بنهاية العام.

وكانت الوزيرة قد قالت السبت إن ثلاثة مرضى من بين 60 في العزل في مستشفى مولاجو في كمبالا ثبتت إصابتهم بإيبولا في اليوم السابق.

وقالت أسينج السبت إن المصابين الثلاثة كانوا من المخالطين لمريض من إقليم كاساندا في وسط البلاد وتوفي في مولاجو.

وذكرت الأحد في تغريدة على تويتر “مخالطان آخران لحالة كاساندا، ممن يقبعون في العزل في مولاجو، أثبتت الفحوص إصابتهما بإيبولا أمس”.

وأضافت أن الحالتين تم نقلهما إلى وحدة علاج في مستشفى في عنتيبي التي تبعد 41 كيلومترا تقريبا.

وفرضت الحكومة إغلاقا لمدة ثلاثة أسابيع في منطقتي موبيندي وكاساندا في وسط أوغندا، وهما مركز تفشي سلالة السودان من فيروس إيبولا.

وأعلنت الحكومة في بيان الجمعة تسجيل 65 إصابة و27 وفاة بالفيروس في المجمل، ولم يتضح ما إذا كانت الحصيلة تشمل أول ثلاث حالات إصابة مؤكدة في كمبالا.

وذكرت الحكومة الأسبوع الماضي أن إصابتين تأكدتا بفيروس إيبولا في كمبالا كانتا قادمتين من موبيندي وتم تسجيلهما ضمن الإصابات هناك وليس في العاصمة.

    المصدر :
  • رويترز