الثلاثاء 12 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

وسط الاستعداد لهجوم بري.. وآمال معلّقة على المساعدات الإنسانية

تحاول قوات العدو الإسرائيلي بسط القوة العسكرية البرية على عدد كبير من المدن الفلسطينية وسط ترقب كبير للدخول البري في قطاع غزة، هذا وكانت قد قامت قوات الاحتلال ليلية أمس وفجر اليوم الجمعة 20\10\2023 بعدد من عمليات الاقتحام لعدد من المدن ومنها بيت لحم ونابلس ورام الله كما والبيرة في الضفة الغربية.

وفيما يأمل الفلسطينيون في غزة وصول المساعدات الإنسانية، الجمعة، بعد أكثر من عشرة أيام من حصار تفرضه إسرائيل التي ما زالت تستعد لهجوم بري وتواصل قصفها للقطاع بعد هجوم حماس المباغت الذي بدأ في السابع من أكتوبر الجاري.

وما زالت قوافل المساعدات الإنسانية التي تنتظر دخول هذا الجيب الصغير الذي يعيش فيه 2.4 مليون فلسطيني، متوقفة منذ أيام في رفح، مع دخول الصراع يومه الرابع عشر.

يأتي ذلك فيما نقلت شبكة “سي إن إن” CNN الأميركية عن مصادر لم تسمها، أنه من غير المتوقع فتح معبر رفح الحدودي، اليوم الجمعة، أمام قافلة مساعدات إنسانية لقطاع غزة.

وقال مصدر، وصفته الشبكة بالمطلع: “لن أراهن على دخول هذه الشاحنات اليوم”، مشيرا إلى الحاجة لإجراء إصلاحات للطرق “على الجانب المصري من المنطقة العازلة.. هناك أيضا الكثير من التفاصيل التي تُدرس من أجل ضمان استدامة المساعدات”.

وذكرت الشبكة أن مسؤولين أميركيين يتوقعون الآن أن تعبر أولى قوافل الشاحنات التي تحمل مساعدات إنسانية بداية الأسبوع الجديد “ومن المحتمل أن يكون ذلك يوم السبت”.

وأكدت الشبكة أن إسرائيل سترغب في المشاركة في آلية مراقبة شحنات المساعدات الإنسانية إلى غزة للتأكد مما يتم إدخاله إلى القطاع.

وأكدت مصادر مصرية في وقت سابق، أنه تم الاتفاق على فتح معبر رفح اليوم الجمعة لنقل المساعدات إلى قطاع غزة.

ومن المقرر أن يزور الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش المعبر.

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وخلال اتصال هاتفي مع الرئيس الأميركي جو بايدن، قد ركز على الوضع الإنساني في قطاع غزة.

وتم الاتفاق على إدخال المساعدات الإنسانية إلى القطاع عبر معبر رفح بشكل مستدام، مع قيام الجهات المعنية في الدولتين بالتنسيق مع المنظمات الإنسانية الدولية تحت إشراف الأمم المتحدة لتأمين وصول المساعدات.

وأعرب الرئيس بايدن عن الشكر والتقدير لجهود القيادة المصرية نحو تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

وطالبت مصر من قبل بضرورة نقل المساعدات الإغاثية والغذائية إلى قطاع غزة في أقرب وقت.

وأكد وزير الخارجية المصري سامح شكري على ضرورة إنفاذ المساعدات الإنسانية إلى القطاع في أقرب وقت، مشدداً على أن توفير المواد الإغاثية ضرورة لا غنى عنها في ظل الأوضاع المؤسفة الراهنة.

وقال شكري إن هناك خطة تحرك جاهزة للبدء في إنفاذ المساعدات إلى القطاع فور إزالة الجانب الإسرائيلي العوائق أمام عمل المعبر.

    المصدر :
  • وكالات